Web

youtube-logo-rm-eng
لا زالت ردات الفعل حول الفيديو المسيء لرسلونا و حبيبنا محمد – صلى الله عليه و سلم – موجودة و هو أمر رائع و لم يتناسى مع الوقت، يبدو بأن أخواننا في مصر سيواجهون شهر كامل من الحجب لموقع مشاركة الفيديو الشهير YouTube. بسبب الفيديو الكريه قامت باكستان بحجب الفيديو و الآن مصر ستقوم بالحجب أيضا، و كلن الغريب في الموضوع بأن الحجب كان من المفترض أن يبدأ الآن، و لكن أخواننا في مصر لا يجدون الحجب في الوقت الحالي.

يذكر بأن الطلب للحجب يجب أن يصل لـ Google بشكل أولوي بعدها سيُجب الموقع. و فقا لموقع Engadget، قاموا بسؤال جوجل و كان ردهم كالتالي:

لم نحصل على شيء من القاضي أو الحكومة بما يخص هذه المسألة