الأخبار

Cellphone

لا أعرف عنك أي شيء، ولكن حيث نشأت، تعلمنا بأن اللغة الإنجليزية هي المسيطرة، وكانت في ذلك الوقت الرسائل النصية SMS هي الوسيلة الأكثر شيوعا للمراسلة بين المستخدمين، لأنه لم يكن هناك شيء مثل سكايب في ذلك الوقت، وبما ان اللغة الإنجليزية هي التي كانت مسيطرة ولا تزال كذلك فإنه فُرض علينا نوعا ما كتابة رسائلنا النصية بالأحرف الأجنبية بدلا من الأحرف العربية، ولتوفير المال كنا مجبرين كذلك على عدم تجاوز 160 حرف في كل رسالة نصية. هذا الأمر دفع العديد من الباحثين ليقولوا بأن الرسائل النصية جعلت الناس في العصر الحديث أقل كفاءة في التواصل، ولكن يبدوا أن الباحث John McWhorter يعتقد عكس ذلك فهو يشير بأن الرسائل النصية هي في الواقع معجزة لغوية ساعدت المجتمع الحالي في تنمية قدراته العقلية.

لتوضيح أطروحته قال John McWhorter أنه إذا أخدنا رسالة مكتوبة بالأسلوب التقريري العادي، وأخدنا رسالة نصية قصيرة تتناول نفس الموضوع الذي تتناوله الرسالة العادية فإننا نجد الأشخاص الذين يقرأون الرسالة العادية لا يفعلون بعض الأجزاء من الدماغ عكس الأشخاص الذين يقرأون الرسائل النصية القصيرة، وفي نهاية المطاف فإن هذا الأمر قد يساعد على زيادة معدل الذكاء لدى المستخدمين بوثيرة أسرع. من يدري ؟

المصدر.