الأخبار

Apple-Store-Beijing

الدعاية التي تدعمها الحكومة الصينية ضد شركة آبل في الصين هي الآن في أسبوعها الثالث ولا تزال تنتشر على نطاق واسع. هذا الأمر يمكن أن يكون له أثر مدمر على مبيعات آبل في الصين، ووفقا لـ Glen Yeung من شبكة Citi فإن هذه الدعاية التي تدعمها الحكومة الصينية من شأنها أن تكلف شركة آبل خسائر في الأرباح تقدر بـ 13 مليار دولار. آبل ليست هي الشركة الأجنبية الوحيدة التي كانت هدفا لمثل هذه الحملات فقد كانت هنالك حملات أخرى إستهدف الشركة اليابانية Toshiba في عام 1999 مما أفقد هذه الأخيرة لقب المزود الأكبر للحواسيب المحمولة في الصين. شركة HP لم تنجوا كذلك من هذه الحملات فقد إستهدفت هي الأخرى في العام 2010 مما تسبب لها بإنخفاض حصتها في سوق أجهزة الكمبيوتر المكتبية في الصين بنسبة 50%. ولهذا فإذا إستمرت الحكومة الصينية بدعم حملتها ضد آبل فإن هذه الأخيرة سوف تفقد حوالي 50% من شعبيتها في هذا السوق وبمعادلة حسابية مبنية على عدد كبير من الإحتمالات يتبين لنا أن شركة آبل سوف تتكبد خسائر تقدر بـ 13 مليار دولار فيما يخص المبيعات.

آبل تعرف أنها إذا فقدت حصتها في السوق الصيني لن يكون جيدا لتعاملاتها التجارية. ويظهر ذلك جليا عندما قام الرئيس التنفيذي للشركة Tim Cook بتقديم إعتذار رسمي لعملاء الشركة في الصين بسبب بعض المشاكل التي واجهها عملاء الشركة مع قضايا الضمان في هذه النطقة. ولتأكيد عزمها على إصلاح خطئها قامت شركة آبل بأربعة تعديلات مهمة على سياسة الضمان الخاصة بمنتجاتها في الصين.

المصدر.