الثالثة ثابتة يا جوجل؟

- - عمود الكتاب - 3,811 مشاهدة

لحسن الحظ أن جوجل شركة ذات دخل متعدد المصادر، و كبير الأرقام، حتى أنها لا تتردد كثيرا قبل الدخول في مشروع جديد. لكن مشكلة الشركة الرئيسية انها واثقة جدا حتى أنها باتت تعتقد أنها تستطيع لصق اسم Google في أي مكان لتحصل على تجربة ناجحة. ربما هذا قد ينجح بشكل أكبر عندما تكون التجربة في مجال لم يزره الكثيرون، لكن عندما تدخل في خضم المنافسة و تتوقع نتائج مشابهة فهذا لن يحدث دائما.

ربما أول ما يحضر الى الذهن هو تجربة جوجل مع Buzz و قبله wave كمحاولة دخول ساحة المواقع الإجتماعية من جديد. الخدمات التي قدمتها جوجل بالتأكيد حصلت على تجربة من أعداد كبيرة من المستخدمين، لكنها لم تدخل جوجل في منافسة حقيقية مع تويتر أو فيسبوك بشكل واقعي. ربما مشكلة جوجل الحقيقية هي أن هذه الخدمات لم تظهر على أنها شيء مستقل بحد ذاته، لكنها باتت كجزء أو فرع بسيط من موقع جوجل الأساسي، الذي كما يبدو لا يملك المظهر المميز لإستقطاب الفئة التي تبحث عنها جوجل عندما نتحدث عن الشبكات الإجتماعية. ربما الطريقة المناسبة هي الإنفصال عن id جوجل و محاولة تقديم شيء مستقل، مشروع يملك شخصية فريدة، كما كان يوتيوب قبل أن تستحوذ عليه جوجل، هل تذكرون جوجل فيديو؟ تلك كانت تجربة أخرى للنسيان.

الآن و مع ظهور إشارات لقرب ظهور Google+1 كمنافس جديد للشبكات الإجتماعية، لا أدري حقا أين سيكون مصيره، هل هو مشروع آخر سنسمع عنه في البداية ثم يختفي الى الأبد، أم هل سيكون لجوجل شأن آخر هذه المرة و ستكون تجربتهم الجديدة منافس حقيقي على الساحة المثيرة؟ بكل تأكيد الأيام القادمة شتكشف لنا ما نجهله الآن.

مواضيع:

مؤسس شركة DIGINATION و تحت لوائها موقعي إلكتروني و ترو جيمنج. أعشق ألعاب الفيديو و التقنية و أستمتع بصناعة المحتوى الرقمي و خدمة المتابع العربي لأكثر من 15 سنة.