إكسسوارات و ملحقات

الشكل المتوقع للشاحن الجديد

في بيان لها قالت المفوضية الأوروبية من بروكسل إنها انتهت من وضع المعايير التقنية القياسية لشواحن الهواتف النقالة الموحدة بعد مشاورات مع كبار المنتجين حول العالم، وتوقعت بدء طرح الشواحن الجديدة في الأشهر الأولى من 2010، وكانت المفوضية قد وقعت اتفاقية تفاهم مع المصنعين في يوليو 2009 حول هذا الموضوع تمهد للتحول التدريجي لاستخدام الشواحن الجديدة.

وتعد الشواحن المختلفة مشكلة بيئية واقتصادية لفتت الانتباه إليها مؤخرًا، وذلك عندما وجد مشترو الهواتف النقالة أنهم مضطرون للتخلص من شواحنهم القديمة عند شرائهم لأجهزة جديدة، فقط لأنها لا تتوائم مع الشواحن القديمة التي مازالت بحالة جيدة، وهو الأمر الذي انتبهت إليه الشركات المصنعة منذ سنوات، فحاولت توحيد شواحنها لكل الطرازات، لكن توحيد الشواحن لجميع الشركات كان يحتاج إلى تدخل حكومي.

وتشير تقديرات إلى أن 51,000 طن من أجهزة الشواحن المستعملة يتم التخلص منها وهي بحالة جيدة كل عام، بينما يؤدي استعمال الشواحن الموحدة إلى تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بأكثر من 13 مليون طن سنويًا، هذا بالإضافة إلى إعفاء المستخدمين من القلق بشأن توافق الشواحن المختلفة.

ويتوقع أن يكون الشاحن الجديد من النوع المسطح (شبيه بمنفذ USB لكنه أقل في السماكة منه).

نتمنى أن يتعدى التوحيد الاتحاد الأوروبي ونرى الشواحن الموحدة في أسواقنا العربية قريبًا، أيضًا نتمنى أن ينتقل الاهتمام أيضًا إلى توحيد شواحن الأجهزة الإلكترونية الأخرى، رغم أنه بالتأكيد سيكون أصعب تقنيًا.

[TreeHugger]