هواتف محمولة

Galaxy S4

كان Galaxy S4 على الأرجح واحد من الهواتف الذكية التي توقعنا قدومها في هذا العام، لا سيما في ضوء نجاح تشكيلة Galaxy S السابقة. لكن على الرغم من أن سامسونج أعلنت في وقت سباق أن مبيعات Galaxy S4 كسرت حاجز 20 مليون وحدة في شهر يوليو الماضي، فقد كانت هناك بعض التقارير التي أفادت بأن الهاتف لم يعد يباع كما كان في السابق فضلا عن كون شركات الإتصالات الكبرى في العالم مثل NTT DoCoMo اليابانية قد بدأت بإزالة وحدات Galaxy S4 من سلسلة الهواتف التي تقدمها لعملائها، وما يزيد إمكانية أن تكون هذه التقارير صحيحة هو ظهور بعض التقارير الأخرى التي أفادت بأن شركة سامسونج قامت بخفض وثيرة إنتاج مكونات Galaxy S4 بنسبة 50%. إتضح أن الوضع ربما هو أكثر سوءا مما كنا نعتقد، بحيث كشف تقرير صادر من المحلل Peter Misek بأن Galaxy S4 لم يحقق تلك الأهداف التي كانت تطمح إليها شركة سامسونج.

ووفقا للمحلل Peter Misek، فإن قلة الطلب على Galaxy S4 في الآونة الأخيرة لا يؤثر على شركة سامسونج فقط، وإنما يؤثر على شركة آبل كذلك، ولكن كيف ذلك؟ حسنا، وفقا لـ Peter Misek فإن عدم تحقيق Galaxy S4 للأهداف التي كانت تسعى إليها سامسونج، دفع الشركة الكورية لرفع أسعار التصنيع على آبل، مما جعل هذه الأخير تنفق المزيد من المال من أجل تصنيع منتجاتها. وكما يعلم أغلبكم على الأرجح، فإن آبل تربطها علاقة تجارية قوية مع شركة سامسونج، فهذه الأخيرة هي المسؤولة عن تصنيع غالبية مكونات أجهزة iOS. وقد نقل عن Peter Misek قوله :

عدم تحقيق Galaxy S4 للأهداف الداخلية أدى بشركة سامسونج إلى رفع أسعار التصنيع على آبل مثلما توقعنا.

لسوء الحظ، السيد Peter Misek لم يذكر الأسباب التي جعلت Galaxy S4 لا يحقق الأهداف الداخلية للشركة الكورية، وهو أمر غريب بالنظر إلى أن الجهاز هو منتج قوي جدا وحصل على تقييمات جيدة جدا في المراجعات.

المصدر.