حواسيب محمولة

جهاز سامسونج الجديد
لسنوات طويلة تربع جهاز ماك بوك آير على عرش أجهزة اللابتوب النحيفة، ولم يكن يعاني من أي منافسة في هذا المجال، لكن الأمور على وشك التغير الآن بعد طرح سلسلة سامسونج التي تحمل الرقم 9 من أجهزة اللابتوب النحيفة.

وتبدو الاختلافات بين ماك بوك آير وجهاز سامسونج الجديد في الحجم والوزن طفيفة جدًا، حيث يقل وزن جهاز سامسونج عن مثيله من آبل بحوالي 0.01 رطل فقط. والفرق في الحجم لا يتجاوز 0.04 إنش، وهي أرقام لا تذكر. مما يجعل المرء يسائل عن نية سامسونج الحقيقية من وراء إنتاج جهاز بهذه المقاربة لماك بوك آير.

وعلى صعيد المواصفات، يأتي جهاز سامسونج بمعالج إنتل i5 بتردد 1.4 جيجاهرتز، وبطاقة رسوميات HD GT2 مدمجة من إنتاج إنتل، وذاكرة 4 جيجابايت من نوع DDR3، وقرص صلب بسعة 128 جيجابايت بتقنية SSD التي لا تتضمن أية أجزاء ميكانيكية، بالإضافة إلى مجهارات بقوة 1.5 وات، ويدعم الجهاز منفذ USB 3.0، كما يأتي مع دعم لشبكات واي ماكس 4G، وتعمل بطاريته -حسب بيان الشركة- لستة ساعات ونصف.

كل هذا بسعر 1600 دولار، وعلى الرغم من أن مواصفات الجهاز تبدو أفضل في بعض نواحيها إذا ما قورنت بماك بوك آير 13 إنش، إلا أن سعره يعتبر مرتفعًا بعض الشئ، وبالنظر إلى عدم قوة أرجل سامسونج في سوق أجهزة الكمبيوتر المحمولة نرى أنه من المخاطرة كثيرًا ترك أجهزة آبل المعروفة بموثوقيتها والقيام بالمخاطرة مع جهاز سامسونج الجديد، خصوصًا أن هذه المخاطرة لا تقدم جذبًا معقولاً في السعر. لكن على أية حال فإن وجود منافس لآبل في منتجاتها النحيفة يصب في مصلحة المستخدم.

[Gizmodo]