إكسسوارات و ملحقات

ساعة كاسيو
ماذا عن ساعة تعلمك بورود رسائل بريد إلكتروني جديدة؟، أو مكالمة في انتظار الإجابة عليها؟، أو ساعة تحتوي على زر لإيقاف رنين هاتفك؟ ألن تكون أداة رائعة؟.

كل هذا جيد جدًا، لكن ساعة بهذه المواصفات ستحتاج حتمًا إلى مصدر قوي للطاقة للحفاظ على اتصال مستمر مع جهازك، وبالطبع لا يحبذ معظم الأشخاص وضع ساعاتهم في مقبس الشحن في المساء!، الحل في تقنية البلوتوث منخفض الاستهلاك للطاقة (Bluetooth Low Energy)، فعن طريق هذه التقنية الجديدة يمكن الحفاظ على بطارية الساعة لمدة سنتين بدون الحاجة لتغيير بطارياتها!.

هذا ما تنوي كاسيو تقديمه في ساعتها الجديدة التي أعلنت عنها، لكن بما أن معظم أجهزة الهاتف الحالية لا تدعم تقنية البلوتوث منخفض الطاقة فإنه من البادي أن علينا انتظار ساعة كاسيو حتى العام القادم!.

[Gizmodo]