حراج تابلت

- - عمود الكتاب - 5,574 مشاهدة

إنتهى معرض CES بشكل رسمي بالأمس و حمل في جعبته و خلال أيامه الأربعة العديد من الإعلانات في قطاعات تقنية مختلفة، ولكن شاهدنا كما رأيتم متابعينا و خلال التغطية التي قدمناها التوجة الكبير الذي قدمه المشاركون في المعرض من أجهزة لوحية بجميع الأشكال و الأحجام و الأنواع.

إستغلال الشركات كان واضحاً و بشكل كبير لإعلان Google عن نسخة نظامها Android الجديدة و الموجهة لقطاع الأجهزة اللوحية و المسمى بـHoneycomb. أولى تلك الشركات هي Motorola التي دعمت هذا النظام و قدمت جهازاً يرى بعض المراقبون أنه هو الأفضل في حمل لواء التحديث الجديد و قدمت Xoom. من جهة أخرى Samsung حضرت بإستحياء في هذا المجال رغم إعلانها عن نسخة محدثة لـGalaxy Tab و تلميح عن تحديث قادم لأجهزتها لدعم النظام الجديد. Sony و Asus و غيرها من الشركات حضرت أيضاً إما بإعلانات أو وعود و شركات صغيرة لم نسمع عنها من قبل ظهرت لتدخل في هذا “الحراج” المزدحم بالبضاعة الجديدة و التي قد تكون بالخطوة الجيدة للبعض و خصوصاً في مسألة السعر و الذي أتوقع أن يسبب تأثيراً كبيراً عليه لتقدم الشركات أسعار مناسبة للسوق و الذي أصبح “يَمِل” و بشكل كبير من تواجد التسعيرة المعتادة و التي تبدأ بـ499 دولار أمريكي دون تواجد سبب يجعلها تصل إلى هذة الأسعار.

الأجهزة اللوحية و التي ظهرت بقدرات تقنية مختلفة تبدو خطوة مستعجلة من بعض الشركات التي تريد الدخول مبكراً في سوق هذا العام، و لعل الكثير من المتابعين يعلم السبب من توقع إعلان جهاز iPad جديد خلال الشهر القادم إلى تحديد موعد صدور لوحي شركة RIM المسمى PlayBook الصيف القادم و الذي يحمل الكثير من الإنطباعات الجيدةجداً من تجربته و hp التي تعد بمؤتمر قريب قد يخبئ مفاجأت لنظام webOS و جهاز لوحي جديد أيضاً ينظم للحراج. ولن أنسى أن أذكر جنون بعض شركات الهواتف الذكية في تقديم هواتف خارقة تقنياً و بشاشات ضخمة يصل بعضها إلى 4.5 إنش وهو ما رأيته بالمبالغ فيه لهاتف ذكي.

CES بالتأكيد هذا العام كان معرض Android و تحديثه الجديد دون أدنى شك و لكن هل سيكون لوقع الإعلانات المزدحمة وقعها في السوق خلال الشهور القادمة أم سيكون بعضها إن لم يكن أغليها فقاعة في مجال لم نعتاد المنافسة الواقعية فيه إلى الأن.

مواضيع:

محرر موقع إلكتروني و عمل سابقا في عدة مناصب في شبكة TG Media أكسبته خبرة كبيرة. ثامر يعشق التكنولوجيا الحديثة بجميع أنواعها مما جعله يختار هذا الطريق في حياته المهنية.