من هنا وهناك

HTC Company

قامت شركة HTC في بداية هذا الأسبوع بالكشف عن نتائجها المالية للربع الرابع من العام الماضي، والأرقام للآسف جاءت أسوأ مما كان متوقعا بالنسبة للشركة التي لا تزال تواصل عملية إنقاد نفسها. وقد سجلت الشركة التايوانية الخسارة التشغيلية الثانية لها على التوالي، وقد فقدت الشركة 52 مليون دولار في قطاع الهواتف الذكية في هذا الربع.

ومع ذلك، فإن بيعها لحصتها في شركة Beats Audio ساعدها قليلا عن رفع أرقامها لكي لا تظهر أكثر سوادا مما هي عليه فعلا. وقد بلغ صافي أرباح شركة HTC في هذا الربع حوالي 10 مليون دولار، وهو رقم أفضل بكثير من الخسائر التي بلغت 99.9 مليون دولار في الربع السابق، ولكن مع ذلك فإن هذه الأرباح تبدو صغيرة بالمقارنة مع تقديرات المحللين الذين كانوا يتوقعون أن تبلغ الأرباح الصافية للشركة حوالي 24.3 مليون دولار في هذا الربع. وأرباح الشركة التايوانية في هذا الربع هي قليلة أيضا بالمقارنة مع الأرباح الصافية للشركة في الربع الرابع من العام 2012 والتي بلغت آنذاك 34 مليون دولار.

والأخطر في الأمر، أن إيرادات شركة HTC لا تزال تواصل التراجع الى الأسفل، مما يوحي بأن شركة HTC لا تزال تخسر حصتها في السوق. وقد جلبت الشركة في هذا الربع حوالي 1.43 مليار دولار مع العلم بأن الشركة جلبت إيرادات بقيمة 1.6 مليار دولار في الربع السابق.

إنخفاض مبيعات HTC في موسم الأعياد، عندما يكون الطلب على الهواتف الذكية مرتفعا هي إشارة واضحة على أن تشكيلة الهواتف الذكية التي كشفت عنها شركة HTC في العام الماضي لم ترق إلى مستوى توقعات السوق. ومن دون أدنى شك، فإن الشركة سوف تعمل بجد لتغيير الأمور في هذا العام، ولكننا نأمل حقا أن تنجح الشركة في إستعادة مكانتها المرموقة في السوق في الأعوام القليلة المقبلة.

المصدر.