عملية إعادة هيكلة مايكروسوفت تبدأ برحيل كل من Tony Bates و Tami Reller

- - من هنا وهناك - 1,474 مشاهدة

Microsoft Company

وفقا لبعض التقارير الصادرة هذا اليوم نقلا عن مصادر داخل شركة مايكروسوفت، فإن الرئيس التنفيذي الجديد لشركة مايكروسوفت السيد Satya Nadella سيفتقد لإثنين من كبار التنفيذيين في الشركة نظرا لأنهما قررا مغادرة الشركة، ويتعلق الأمر هنا بكل من السيد Tony Bates الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لقسم تطوير الأعمال إضافة إلى السيدة Tami Reller التي تشغل منصب نائب الرئيس التنفيذي للتسويق.

ما لا نعرفه بالضبط هو أين سيتوجه كل من السيد Tony Bates والسيدة Tami Reller بعد مغادرتهما لشركة مايكروسوفت. وبالنسبة للسيد Tony Bates فقد كان هو الرئيس التنفيذي السابق لشركة Skype، وكان على ما يبدو على قائمة مايكروسوف للأشخاص المرشحين لخلافة ستيف بالمر على رأس إدارة الشركة. ورحيله على ما يبدو ليس مفاجئا لأولئك المتواجدين في دائرة مايكروسوفت.

رحيل السيدة Tami Reller هو أيضا شيء يرى المسؤولين في شركة مايكروسوفت بأنه لا مفر منه. وبالنسبة للسيدة Tami Reller، فهي واحدة من النساء اللواتي عملن في شركة مايكروسوفت لسنوات طويلة، بحيث إنضمت إلى الشركة في العام 2001 بعد أن قامت شركة مايكروسوفت بالإستحواذ على شركة البرمجيات Great Plains. ومع ذلك، فإنها أصبحت خارج الصورة منذ أن تتداخل دورها نسبيا مع الملتحق الجديد Mark Penn.

تم التعاقد مع السيد Mark Penn في العام 2012 ليعمل في شركة مايكروسوفت بدوام كامل، ولكن كان هذا الشخص واحد من أصدقاء ستيف بالمر لسنوات عديدة، وقد تم التشاور معه من قبل شركة مايكروسوفت في العديد من الأمور. وعلى الرغم من أنه من النادر جدا سماع إسم Mark Penn، فهو لا يزال جزءا من فريق القيادة العليا التي تتعامل مع السيد Satya Nadella.

للآسف، من غير المعروف ما هي الشخصيات التي ستخلف كل من السيد Tony Bates والسيدة Tami Reller، ولكن في الوقت الراهن، فإن نائب الرئيس التنفيذي للإستراتيجيات المتقدمة السيد Eric Rudder سوف يتولى الدفة بدلا من Tony Bates، في حين سيأخذ السيد Chris Capossela مسؤوليات الدعاية والإعلان من السيد Mark Penn ومسؤوليات التسويق من السيدة Tami Reller.

المصدر.