الأخبار

تعاني شركة إنتل عملاقة المعالجات الإلكترونية من عدة مشاكل و إحراجات مؤخراً بسبب المشكلة المكتشفة في تصاميم معالجاتها الجديدة Sandy Bridge، و يعاني سوق الأجهزة الإلكترونية و الحواسيب الشخصية بشكل خاص من اضطرابات بسبب هذه المشكلة التي تم اكتشافها أيضاً في العديد من الأجهزة التي تم بيعها منذ صدور المعالجات منتصف شهر يناير، تطالب إنتل الشركات و الأفراد بإعادة أجهزتهم و معالجاتهم، و ها هي توشيبا تعلم الجميع بأنها ستتحمل مسؤولية الأجهزة المباعة بإعادة المبالغ كاملة إلى جميع من اشترى منتجاتها التي تحتوي على الجيل السادس من معالجات إنتل.