أجهزة لوحية

طرحت موتورولا جزء من إعلان فيديو لزووم قلدت به طريقة آبل نوعا ما، والآن مع إنطلاق الـ Super Bowl الرياضة والمحتوى الأكثر مشاهدة في التلفزيون الأمريكي على الإطلاق مكتسبة بذلك عدد المشاهدين الهائل، قامت موتو بإطلاق تكملة الفيديو الذي عرض سابقا لتكمل القصة .

في عام 1949 قام الكاتب George Orwell بكتابة رواية بعنوان (ألف وتسعمائة وأربعة وثمانون 1984)  مضمون الرواية أن العالم تحت سيطرة شيئ معين وفي عام 1984 سوف تقوم ثورة بفلسفة معينة تغير فيها العالم بأكمله، وفي عام 1984 قامت آبل بطرح إعلان في التلفاز أثناء بطولة الـSuper Bowl تحاكي هذه الرواية بأن العالم تحت سيطرة شيئ معين وبظهور الماك سوف يتغير العالم إلى الأبد .

موتورولا بدأت تعبث مع آبل فظهر أحد الأشخاص يرتدي اللون الأسود في الإعلان يحمل جهاز موتورولا زووم ويقرأ رواية George Orwell 1984 (الإسم مألوف جدا؟) بعد ذلك يبدأ بالمشي بين الناس  اللذين  يرتدون اللون الأبيض جميعا ويضعون سماعات بيضاء في أذنهم  ولا يوجد أي تعبير على وجوههم، ويقوم بالبحث عن محل للورود ودخل مقر العمل والجميع منهمكين بالعمل دون أي تعبير ثم يقوم بتصوير الورود وتحويلها إلى فيديو وقام بعرض الفيديو إلى أحد النساء ليهديها الورود بواسطة الجهاز، واختتم الإعلان بعبارة “الجهاز اللوحي الذي سيخلق عالما أفضل” .

موتورولا قامت بعرض الإعلان بنفس الوقت الذي عرضت به الإعلان آبل عام 1984 (بطولة السوبر بول) وقامت باقتباس فكرة الإعلان على آبل ذاتها، موتورولا شقية نوعا ما بهذا الإعلان العميق .

هل سيتمكن زووم بعد الإعلان عن سعره الرسمي بزعزعة بقية الشركات ؟