محاكم

Samsung VS Apple

تقول شركة آبل الآن أنه يحق لها الحصول على 2.2 مليار دولار من التعويضات من شركة سامسونج بداعي أن هذه الأخيرة قامت بالتعدي على خمسة من براءات الإختراع التابعة لها، وذلك ببساطة لأن التعدي على هذه البراءات حدث خلال الوقت الذي شهد فيه سوق الهواتف الذكية التوسع السريع للغاية. في المحكمة الجزئية في مدينة سان خوسيه بولاية كاليفورنيا الأمريكية، يقول الخبير الإقتصادي Christopher Vellturo بأنه يتواجد في الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 37 مليون من الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية التي تم بيعها من قبل شركة سامسونج في الفترة من أغسطس 2011 إلى نهاية العام الماضي والتي تنتهك براءات الإختراع التابعة لشركة آبل، ويقول Christopher Vellturo بأن هذه الأجهزة المعنية هنا لا تزال تولد إيرادات ضخمة لم يتم الكشف عنها لأنها تعتبر سرية.

وقد قام الخبير الإقتصادي Christopher Vellturo بالوقوف في المحكمة للإدلاء بشهادته في اليوم الخامس من المحاكمة الثانية التي تستمر بين كل من آبل وسامسونج بسبب مزاعم براءات الإختراع. وقد قام محاموا شركة آبل بإستفسار Christopher Vellturo عن حجم الأضرار، وقد ذكر هذا الأخير بأن حجم الأضرار قد تصل إلى 2.2 مليار دولار، وأكد كذلك بأن هناك ما يبرر هذا المبلغ الضخم، ومن بين هذه المبررات نجد الفترة الطويلة التي إستمرت فيها سامسونج بالتعدي على براءات إختراع آبل.

إذا ألت نتيجة المحاكمة لصالح شركة آبل، فهذا من شأنه بالتأكيد أن يضر بخزائن شركة سامسونج مع العلم بأن الشركة الكورية إضطرت بالفعل لدفع 1 مليار دولار لشركة آبل منذ فترة قصيرة. ونحن نتوقع أن تستمر أحداث هذه المواجهة في المحكمة في أخذ طريقها إلى عناوين الصحف مرة أخرى.

المصدر.