من هنا وهناك

Vladimir-Putin-_2056186b

إذا كنت تتابع الأخبار بوتير منتظمة فقد تكون بالتأكيد على علم بالتوترات السياسية بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والتي إرتفعت في هذه الأيام الأخيرة. ومن المعروف عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تشدده وإستيائه العلني إتجاه الغرب. في مؤتمر صحفي عقد مساء يوم أمس وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين شبكة الإنترنت بأنها ” مشروع لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية “، وقال بأن روسيا يجب أن تكافح من أجل مصالحها على شبكة الإنترنت.

عندما سئل بالضبط كيف يمكن لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية التحكم في شبكة الإنترنت العالمية رفض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخوض في التفاصيل. وجاءت تصريحاته بعد وقت قصير من إقرار البرلمان الروسي مشروع قانون جديد يطلب من جميع وسائل الإعلام الإجتماعية العاملة في البلاد الحفاظ على خوادمها في روسيا. ومن المفروض على المواقع الإلكترونية أيضا الإبقاء على جميع بيانات المستخدم لمدة ستة أشهر على الأقل.

الشبكة الإجتماعية الروسية Vkontakte والتي هي بمتابة بديل للشبكة الإجتماعية فيسبوك في البلاد نفت تلك التقارير التي أفادت بأن الحكومة الروسية طلبت منها بيانات المتظاهرين الأوكرانيين. بعد أسبوع واحد من حدوث ذلك، قام مؤسس شبكة Vkontakte الإجتماعية ببيع الشركة إلى رجل أعمال روسي يعتقد بأن لديه علاقات وثيقة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

في المؤتمر الصحفي كان فلاديمير بوتين قد وجه أيضا كلمات قاسية إلى محرك البحث الروسي Yandex، وهو أكبر محرك بحث في روسيا. وتقوم شركة Yandex بإستضافة خوادمها في هولندا والسيد فلاديمير بوتين غير سعيد بذلك. وقد قال فلاديمير بوتين بأن الشركة التي تأوي خوادمها خارج روسيا تقوم بذلك ” ليس فقط لأسباب ضريبية ولكن لإعتبارات أخرى أيضا “، وقد رفض فلاديمير بوتين أيضا الخوض في التفاصيل حول ” إعتبارات أخرى “.

المصدر.