هواتف محمولة

Sapphire Glass

آبل تعد واحدة من الشركات المهتمة جدا بزجاج Sapphire وقد أشيع في الأونة الأخيرة بأنها تخطط لزيادة إنتاجه نظرا إلى أنه قد يتم إستخدامه في الجيل المقبل من iPhone والذي من المتوقع أن يحمل إسم iPhone 6. زجاج Sapphire لديه الكثير من الميزات مما يجعله بديلا أفضل من زجاج Gorilla Glass الذي نجده في غالبية الهواتف الذكية.

ولكن المسألة التي تقف دون إستخدام الكثير من الشركات لألواح Sapphire الزجاجية في أجهزتها هي تكلفة الإنتاج، وقد إتضح بأن التكلفة هي الرادع الرئيسي لهواتف سامسونج و LG، وليس فقط لشركة آبل لإستخدام زجاج Sapphire. حتى الآن، أفادت بعض التقارير الصادرة من وسائل الإعلام الكورية لأن كل من LG وسامسونج قرروا العودة إلى لوحة الرسم، والنظر في إمكانية توظيف زجاج Sapphire في الشاشات الخاصة بهم بعدما رفضت كلا الشركتين القيام بذلك في البداية لكون هذه العملية مكلفة في حالة إذا كان هناك ضرورة للإنتاج الضخم. على ما يبدو تجربة آبل مع الأدوات والآلات قد أعطى لكل من شركة LG وسامسونج إشارة إلى أنه يمكن إستخدام زجاج Sapphire بطريقة أكثر فعالية من حيث التكلفة، وبالتالي فإن الوقت الذي سنرى فيه منتجات شركة سامسونج و LG تستخدم زجاج Sapphire قد لا يكون بعيدا.

المصدر.