محاكم

Samsung vs Microsoft

تقود شركة سامسونج ومايكروسوفت نزاع قضائي بداعي إنتهاك براءات الإختراع منذ فترة طويلة، وقد كان هذا النزاع أول عناوين الصحف هذا الصيف، بحيث لا تزال هذه المشكلة قائمة بين كلا الشركتين، وعلى ما يبدو فإن كلا الشركتين عاجزتين على التوصل إلى إتفاق. وفي محاولة لوضع حد لهذه القضية، قدمت شركة سامسونج هذه القضية في أيدي غرفة التجارة الدولية في هونغ كونغ.

في العام 2011، وقعت شركة سامسونج صفقة تبادل براءات الإختراع مع شركة مايكروسوفت، وإتفقت شركة مايكروسوفت على السماح لشركة سامسونج بإستخدام كافة براءات الإختراع التابعة لها المتعلقة بنظام الاندرويد والحصول في المقابل على عائد مادي من كل جهاز أندرويد يتم بيعه من قبل الشركة الكورية الجنوبية. ولكن بعدما قامت شركة مايكروسوفت بالإستحواذ على قسم الأجهزة والخدمات في شركة نوكيا رفضت شركة سامسونج دفع العوائد لشركة مايكروسوفت مشيرة إلى أن شركة مايكروسوفت قد خرقت إتفاقية براءات الإختراع التي وقعتها معها.

على الرغم من أن شركة سامسونج دفعت عائدات بقيمة 1 مليار دولار أمريكي لشركة مايكروسوفت، إلا أنها جاءت متأخرة بحيث أن ترتب عن هذا التأخير إرتفاع قيمة العائدات التي ينبغي على شركة سامسونج دفعها لشركة سامسونج لتصل إلى 6.9 مليار دولار أمريكي بسبب رسوم الفائدة الزائدة، وهذا ما تأمل شركة سامسونج تسويته عن طريق التحكيم. وعلى الرغم من هذه الخلافات، فقد أشارت كلا الشركتين إلى أنهما تريدان الإبقاء على علاقتهما قوية في المستقبل.

المصدر.