هواتف محمولة

iphone-se

آبل لم تقم أبدا بدمج تكنولوجيا الشحن اللاسلكي في أي من أجهزتها من قبل. بدأت شركة آبل بإصدار هواتف iPhone منذ العام 2007 ولم تقم بإصدار ولو هاتف iPhone واحد يدعم هذه التكنولوجيا. ومن ناحية أخرى، هناك بالفعل العديد من هواتف الأندرويد التي تدعم هذه التقنية منذ فترة طويلة جدا. ولكن السؤال الذي يطرح نفسه حاليا هو هل ستقوم شركة آبل بجلب تكنولوجيا الشحن اللاسلكي إلى iPhone؟ حسنا، بناء على أحدث التعيينات التي قامت بها شركة آبل، فمن المحتمل أن نرى تقنية الشحن اللاسلكي في هواتف iPhone التي سيتم إصدارها في العام 2017.

ووفقا للتقارير، فيبدو أن شركة آبل وظفت شخصين من شركة uBeam المتخصصة في تكنولوجيا الشحن اللاسلكي على مدى الأشهر الأربعة الماضية، ووظفت أكثر من عشرة أشخاص من ذوي الخبرة في تكنولوجيا الشحن اللاسلكي على مدى العامين الماضيين.

تكنولوجيا uBeam هي مختلفة بعض الشيء عن تكنولوجيا الشحن اللاسلكي التقليدية والتي تتطلب شكلا من أشكال الإحتواء المباشر بين الجهاز وقاعدة الشحن. تكنولوجيا uBeam تتخذ نهج مختلف من خلال محاولة إستخدام الموجات فوق الصوتية لشحن الأجهزة التي هي بعيدة عن قاعدة الشحن، لذلك لن يتوجب على المستخدمين وضع أجهزتهم على قاعدة الشحن ليتم شحنها لاسلكيا.

يتردد بأن شركة آبل تمعن النظر في دعم تقنية الشحن اللاسلكي في هواتف iPhone التي سيتم إصدارها في العام 2017، ولكن من الواضح أنه لا يمكننا تأكيد أي شيء في هذه المرحلة. وتجدر الإشارة إلى أن لدى شركة آبل عدد قليل من براءات الإختراع للشحن اللاسلكي البعيد المدى ولكن هذا لا يعني بالضرورة أن هذه التكنولوجيا ستشق طريقها لهواتف iPhone في المستقبل.

كما هو الحال دائما، لم يكن هناك أي تعليق من شركة آبل على هذا التقرير.