Web

هل سنشاهد هجمات أخرى

قالت مجموعة الهكرز التي هاجمت العديد من المواقع بأنها تمكنت من سرقة كمية صغيرة من كلمات المرور الداخلية و اسماء للمستخدمين من أحد سيرفرات أبل. المعلومات المزعومة أخذت من سيرفر كانت أبل تستخدمه لإجراء التقارير على الشبكة و لا تخص العامة أو عملاء شركة أبل لحسن الحظ و لكن تم نشر هذه البيانات في موقع Pastebin لمشاركة الملفات وهي متاحة للجميع.

Anonymous أعلنت مسؤليتها عن الهجوم ويبدو أنها بدأت العمل مع LulzSec التي انحلت في الأسبوع الماضي بعد هجومها على عدة مواقع كــ PBS.org  و موقع مجلس الشيوخ الأمريكي و قسم Arizona للأمان العام إضافة إلى شركة مرتبطة بــFBI. الإختراق لم يسفر سوى عن سرقة 27 اسم مستخدم وكلمة مرور وهي كمية بسيطة مقارنة مع الهجمات الأخرى ولكنه قد يشكل أساسا لهجمات أخرى تقوم بها Anonymous.

من جانبها أبل لم تصدر أي تعليق على هذا الهجوم و لا عن البيانات المسروقة. و كان القراصنة قد قالوا في رسالة على تويتر بأن أبل ستكون الهدف الأكبر لهم من بين البقية و لكنهم مشغولون بالأهداف الأخرى حيث قالوا في الرسالة :

أبل قد تكون هدفاً أيضاً , لكن لا تقلقوا , نحن مشغولون في مكان آخر

و كانت LulzSec قد تمكنت في أوائل هذا الشهر من اختراق سيرفرات خدمة iCloud و لكنها لم تنشر أي معلومات مسروقة على الشبكة. هل تعصف الأزمة بأبل كما حدث لسوني أم أنها ستتمكن من هزيمة الهكرز الذين لم يتمكن أحد من إيقافهم ؟

[NYTimes]