Samsung Series 9 Laptop

لم تشتهر سامسونج العملاق الكوري كثيرا بسوق أجهزة الحاسوب المحمول، مؤخرا بدأت الشركة بالتحرك بهذا الإتجاه بشكل كبير و أحدث إنتاجات الشركة هو جهاز Samsung Series 9، و هو واحد من أكثر أجهزة الحاسوب المحمول خفة وأناقة. يسرنا بشبكة الكتروني أن نقدم لكم المراجعة الكاملة للجهاز بعد تجربة كافية معه خلال الفترة الماضية.

نبدأ الحديث عن الجهاز من الخارج، الجسم مصنوع من مادة الـDuralumin و هي نوعية أكثر قوة من الألمنيوم المعتاد في بناء الأجهزة (أقوى منه بضعفين) ويستخدم عادة لبناء أجسام الطائرات. هذا الخيار وضعته سامسونج لتقدم لنا واحد من أنحف وأخف الأجهزة المحمولة المتوفرة بالأسواق حاليا و المنافس الشبه وحيد لتحفة ابل بهذا المجال هو Mac Book Air. سمك الجهاز يصل إلى 0.64 انش و وزن الجهاز أقل من 3 باوند و تحديدا 2.88 مما يجعله رقميا أنحف جهاز كمبيوتر محمول و كذلك أخف جهاز. لا ننسى أن نتحدث عن تصميم الجهاز الفاخر جدا، و قد يعيب على الجهاز ظهور البصمات بشكل واضح على جسده الخارجي والداخلي بالإضافة لشاشته مع إستخدام مادة الـDuralumin للبناء.

نحافة الجهاز هي أهم مزاياه خصوصا مع مواصفاته التقنية الممتازة

رغم كونه من الأجهزة النحيفة جدا بالحجم، لكن لم تبخل سامسونج بمخارج الجهاز، حيث يوفر الجهاز مخرجين لفتحات الـUSB، واحدة منهم USB2 و الأخرى USB3. كذلك مخرج للـMicro HDMI لربط الجهاز بشاشات التلفزيون ذات تقنية الوضوح العالي و كذلك فتحة MicroSD لزيادة حجم سعة الإستيعاب للجهاز، و أخيرا مخرج Microphone لإستخدام السماعات و غير ذلك. أخيرا هنالك مخرج آخر يحتاج لطرفية (تأتي مع صندوق الجهاز) و التي تسمح لك بالإتصال أو ربط الجهاز بشبكة الايثرنت، و للحفاظ على جمالية تصميم الجهاز جميع المخارج تم تغطيتها على جانبي الجهاز لتنسدل من غطاء وقت الحاجة لها.

أيضا لم توفر سامسونج جهدا لتقديم معالج ثنائي Core i5 Sandy Bridge بسرعة 1.4 GHz (قابلة للدفع حتى 2.3 مع تقنية Turbo Boost) مما يقدم لك واحدة من أفضل التجارب على نظام ويندوز. و تستخدم سامسونج أيضا وحدة تخزين للجهاز من نوع Solid State Drive أو كما تعرف بشكل مختصر بإسم SSD و بمساحة 128 جيجا، و ستشعر بفرق كبير بالتعامل مع نظام ويندوز على هذا الجهاز من حيث سرعة التجاوب، حيث يستغرق الجهاز أقل من 25 ثانية منذ تشغيله للمرة الاولى و حتى الوصول لشاشة البداية، و عند فترة إغلاق الجهاز أو “النوم” فإن الجهاز يعود للعمل خلال 3 ثواني فقط، و هذه الأرقام ممتازة جدا لجهاز بهذا الحجم و الوزن.

الجهاز يملك 4 جيجا من الذاكرة العشوائية قابلة للزيادة حتى 8 جيجا، و كذلك كاميرا 1.3 ميجا بكسل أمامية. من خلال تجربة الجهاز لفترة حتى المراجعة لم نجد أي تأثيرات من بطئ وغير ذلك على أداء الجهاز بكل الظروف. و قد يعاب على الجهاز حجم الهارديسك 128 حيث لايتاح لك سوى 95 جيجا للإستخدام و لكن لك الخيار دائما بإضافة بطاقات الذاكرة لتوسعة مساحة التخزين أو شراء هارديسك خارجي وربطه مع الـUSB 2 أو 3 لحل هذه المشكلة. و قد وعدت سامسونج بطرح موديل جديد من الجهاز بهارديسك 256 جيجا بسعر أعلى بالتأكيد.

لوحة تحكم مضيئة بالإضافة للوحة لمس كبيرة مشابهة لأجهزة أبل

جهاز الـSeries 9 يحمل معه شاشة بحجم 13.3 إنش و بكثافة 1377 * 768 من نوع LED، و هذا يعني أن الجهاز قادر على تشغيل عروض الفيديو ذات التعريف العالي HD حتى 720P. و هنا قد ينتقد البعض عدم قدرة الجهاز على تشغيل الوضوح العالي الكامل 1080P، حسنا لايهم ذلك فالشاشة هنا تقدم واحدة من أفضل التجارب مع شاشات أجهزة الكمبيوتر المحمول من حيث تعدد الألوان وكذلك إضائة الشاشة، حيث تستخدم سامسونج تقنية SuperBright التي تعطي للجهاز 400nit من الإضائه لتكون بحق واحدة من أكثر الشاشات التي شاهدتها بحاسوب محمول قوة من حيث الإضائة. بطاقة الجرافيكس و الرسوم للجهاز من نوع Intel HD Graphics 3000 و هي جيدة جدا في الأداء مع عروض الفيديو و لكنها ليست بالممتازة جدا مع الألعاب، و إن كنت من محبي الألعاب فهذا الجهاز ليس معد أبدا لهذا الغرض.

الجهاز يحمل معه كيبورد بإضائه خلفية وهي مناسبة جدا للعمل في الأماكن المظلمة و بإمكانك تحديد مستوى إضائة الأنوار الخلفية للكيبورد بحسب حاجتك و بحسب مقدار البطارية بالجهاز وحاجتك للحصول على أفضل أداء أو توفير البطارية. أيضا يقدم الجهاز Touch Pad من نوع جديد تطلق عليه سامسونج اسم SuperButton clickpad يشابه المستخدم في أجهزة أبل بالعادة من حيث إستخدام حركات الأصابع بطرق مختلفة للحصول على نتائج مختلفة. فمثلا تحريك أربعة أصابع للأسفل تخفي كل شئ بالشاشة و رفعها للأعلى تعيدها و كذلك إستخدام خاصية تكبير وتصغير الأشياء عبر اصبعين فقط وغير ذلك. حتى حجم الـTouch Pad نفسه كبير جدا مثل أجهزة أبل و بشكل مختلف كثيرا عن المعتاد عليه بأجهزة ويندوز. التطبيق على الـTouch Pad بأغلب الأحيان يعطيك نتائج جيده جدا و بحالات نادرة لايستجيب، و عليك بالضغط عليه بقوة بعض الأحيان للإستجابة، و نذكر أن الـTouch Pad لايملك زري اليمين واليسار كباقي الأجهزة، فاللوحة كلها قابلة للضغط بحسب الجهة التي تريد ضغطها (إذا أردت أن تحصل على الزر اليمين المعتاد فبإمكانك الضفط على أي مكان في الـTouch Pad بجهاة اليمين).

جسم الجهاز مصنوع من مادة صلبة و خفيفة يتم استخدامها في الطائرات

نذكر أيضا بعض مزايا الجهاز بتقديمه لتقنية البلوتوث 3 لنقل البيانات بشكل أسرع من المعتاد، أيضا هنالك بعض التعديلات التي أضافتها سامسونج لنظام ويندوز كما تفعل باقي الشركات و منها نظام إستشعار الضوء و الذي يتحسس مستوى الإضائة حولك ليعطي الشاشة بشكل تلقائي إضائة مناسبة للجهاز نظرا للظروف المحيطة. في بداية عمر الجهاز كنت أعاني كثيرا مع هذه الخاصية حيث أشاهد شاشة الجهاز تتحول لمستوى إضائات مختلفة مع تحريك الجهاز بأي شكل، لكن تم حل المشكلة بتحديث للجهاز من سامسونج. أيضا هنالك خيار الـMovie Color و هو خيار يقوم بتحديد الألوان عند مشاهدة فيلم أو عرض فيديو بشكل يجعلها تبدو ممتازة جدا مع الإضائة. و تقدم سامسونج خيارات اخرى مثل حلول إعادة الجهاز لما كان عليه بسهولة حين حدوث أي عطل و غير ذلك من الإضافات على نظام ويندوز.

أخيرا نتحدث عن بطارية الجهاز، رغم نحافة الجهاز و حجمه الخفيف جدا الا أن الجهاز يحمل معه بطارية Lithium-Polymer مثيرة للإعجاب. فترة العمل على الجهاز بالمستوى المتوسط لمعظم الأشياء تصل لـ7 ساعات، و بإمكانك بالتأكيد الحصول على أوقات عمل أكثر بتخفيض بعض القدرات للجهاز و العكس في حال رفع قدرات الجهاز. إجمالا بطارية الجهاز لن تخيب ظنك أبدا من حيث الإستخدام و هي واحدة من مزايا هذا الجهاز بالتأكيد. النقطة الأخيرة التي سأتحدث عنها هي سعر الجهاز، سعر الجهاز هو 6999 درهم/ريال سعودي، و البعض قد يراه مرتفع جدا لجهاز تنقصه بعض الأمور الأساسية المتوفرة بأي جهاز آخر، مثل مشغل الأسطوانات سواء أكانت DVD أو بلو ري و كذلك مساحة التخزين ذات الـ128 جيجا. و قد يشفع للجهاز إستخدامه لمعالج جيد و حجمه و وزنه و لكن ذلك لن يناسب الجميع أبدا لتبرير دفع هذا المبلغ على الجهاز في ظل إمكانية دفعه على جهاز يفوق قدرات السامسونج Series 9 بمراحل.

8.5
الرأي النهائي
جهاز السامسونج Series 9 ليس لكل الأشخاص، إن كنت من محبي التنقل و السفر و أردت جهاز ويندوز يقدم لك تجربة ممتازة فهذا الجهاز خيار ممتاز جدا لك في ظل تحملك للمبلغ الذي ستدفعه. إن كنت ترغب بالحصول على جهاز ذو مواصفات قوية جدا لتشغيل أحدث الألعاب فوفر أموالك و ادفعها على جهاز آخر.
الإيجابيات
+ أداء ممتاز مع نظام ويندوز
+ ووزن خفيف
+ تصميم خارجي جميل جدا
+ شاشة رائعة
السلبيات
- سعر مرتفع
- مساحة تخزينية صغيرة
- غياب أي مشغل أسطوانات بالجهاز

مدير مجتمعات موقع ترو جيمنج و أيضا محرر مشارك في موقع إلكتروني.