سامسونغ تُعلن عن ثاني أفضل نتائج مالية في تاريخها

- - هواتف محمولة - 5,267 مشاهدة

galaxy-s7-edge-out-about-18

إلى أي حد تبلغ قوة شركة سامسونغ الكورية؟ إلى درجة أنها تمكنت من الإعلان عن ثاني أفضل نتائج مالية في تاريخها، وذلك عن الربع الأول من العام الحالي للشركة 2017، والذي انتهى في شهر مارس الماضي. علماً أن شركة سامسونغ في تلك الفترة كانت تعاني من عدم وجود هاتف رائد جديد يمثلها في الأسواق بعد فشل النوت 7 وتأجيل إطلاق Galaxy S8 إلى شهر آبريل الحالي.

من الجدير بالذكر أن هنا تأتي قوة شركة سامسونغ، فهي أشبه بإمبراطورية تكنولوجية وصناعية وليس شركة فحسب، فهي تمتلك الريادة في العديد من القطاعات التكنولوجية، وبجانب المبيعات الكبيرة لمختلف المنتجات الاستهلاكية التي تُنتجها، فهي أيضاً من أقوى مزودي الرقاقات الإلكترونية في العالم.

شركة سامسونغ تمكنت من تحقيق إيرادات مذهلة وصلت حتى 48.5 بليون دولار، كما وصل صافي أرباح الشركة للربع المالي الماضي إلى 8.7 بليون دولار. جزء من هذه العائدات يعود إلى الصفقة الضخمة التي تم عقدها مع شركة آبل، والتي دفعت آبل من خلالها مبلغاً كبيراً من المعال لتكون سامسونغ هي المزود الوحيد لشاشات OLED الخاصة بهواتف آبل القادمة.

عام مثير بالتأكيد ينتظر سامسونغ التي تواصل نشاطاتها على صعيد الرقاقات حيث أتمت تطوير الجيل الثاني من المعالجات بحجم 10 نانومتر، كما ستقوم الشركة بطرح هواتف Note 7 المجددة في الأسواق، بالإضافة إلى الهاتف المنتظر Galaxy Note 8. على أية حال، يتوقع المحللون أن يتباطأ نمو سامسونغ في العام القادم.

مواضيع:

من المملكة الأردنية، متابع ومهتم بأخبار التقنية