هواتف محمولة

1-12

مع الهاتف Galaxy S8، إستخدت شركة سامسونج قرارا غريبا بتضمين مستشعر بصمات الأصابع في الواجهة الخلفية للهاتف، وهو التغيير الذي لم يثر إعجاب العديد من الأشخاص. ومع ذلك، فقد إتضح في وقت لاحق أن ضيق الوقت وعدم كفاءة مستشعر البصمة المطور من قبل شركة Synaptics والذي يمكن تضمينه تحت الشاشة هي من بين الأسباب التي دفعت شركة سامسونج لتضمين مستشعر بصمات الأصابع في الواجهة الخلفية للهاتف Galaxy S8.

ومع ذلك، فمن شأن ذلك أن يتغير مع الهاتف Galaxy Note 8 والذي من المتوقع أن يتم إصداره في وقت لاحق من هذا العام. في سلسلة من الصور المنشورة على الشبكة الإجتماعية الصينية Weibo تظهر لنا دمية يقال بأنها تستند على التصميم الحقيقي للهاتف Galaxy Note 8. ومن خلال هذه الصور يتضح لنا أن الهاتف Galaxy Note 8 سيضم كاميرا خلفية مزدوجة، وهي تظهر لنا إختفاء مستشعر بصمات الأصابع.

على أي حال، المرجوا التعامل مع هذه التسريبات بأقل قدر من الحماسة، وخصوصا إذا علمنا أنه لا يزال هناك وقت طويل قبل أن تقوم شركة سامسونج بإزاحة الستار رسميا عن الهاتف Galaxy Note 8، وهذا ما يعني بأنه لا يزال أمام شركة سامسونج ما يكفي من الوقت لإجراء بعض التغييرات على عناصر وتصميم الجهاز.