هواتف محمولة

قامت اليوم سوني اريكسون بنشر نتائجها المالية للربع الثاني من السنة المالية 2011، و كانت النتائج تحمل معها خسائر غير متوقعة و انخفاض في المبيعات. سوني اريكسون وضعت لوما كبيرا على زلزال اليابان، و الذي حسب زعمها عطل تصنيع ما يقارب 1.5 مليون جهاز. الشركة تكبدت خسائر وصلت الى 50 مليون يورو، مقارنة بربح صافي وصل الى 12 مليون يورو في نفس الفترة من العام الماضي.

شكلت الهواتف المحمولة الذكية ما يقارب 70% من مبيعات الشركة، و قد قامت الشركة بشحن أكثر من 16 مليون جهاز يعمل على نظام أندرويد من سلسلة Xperia المعروفة. بالتأكيد الزلزال كارثة طبيعية لا تستطيع الشركة التحكم فيها، لكن مؤخرا حققت الشركة أرباحا ممتازة بفضل أندرويد، و الذي نتوقع أن تستمر الشركة في الأعتماد عليه خلال الفترة القادمة.