أنظمة تشغيل

Google Pixel 2 XL

البرمجيات الخبيثة، والفيروسات، والإختراقات، هذه كلها عبارة عن مشاكل آمنية يتمنى الجميع عدم التعرض لها في يوم من الأيام، ولكن للآسف يبدو أن هناك بعض أنظمة التشغيل المهددة أكثر من غيرها. ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا من شركة Nokia، فيبدو أنها إكتشفت بأن نظام الأندرويد هو نظام التشغيل الأكثر إستهدافا من قبل البرمجيات الخبيثة.

كما ترون في الرسم البياني أدناه، فهو يظهر نسبة البرمجيات الخبيثة التي تستهدف كل نظام تشغيل على حدة، وكما تلاحظون فإن 68.5 في المئة من البرمجيات الخبيثة في العام 2017 إستهدفت نظام الأندرويد، في حين إستهدفت 27.96 في المئة من البرمجيات الخبيثة نظام Windows، ونسبة 3.54 في المئة المتبقية أنظمة التشغيل الأخرى مثل iOS و Linux و MacOS وغيرها من أنظمة التشغيل الأخرى.

1

ووفقا لشركة Nokia، فهي تعتقد بأن نظام الأندرويد هو المستهدف أكثر من بين أنظمة التشغيل الأخرى بسبب حقيقة أنه يمكن تحميل التطبيقات بسهولة من متاجر الطرف الثالث والتي لا تتوفر بالضرورة على تدابير أمنية عالية ومتقدمة مثل متجر Google Play Store. وفقا لشركة Nokia، فقد صرحت بالقول :

” السبب الرئيسي الذي يجعل منصة الأندرويد مستهدفة أكثر، هو حقيقة أنه يمكن تحميل تطبيقات الأندرويد من أي مكان تقريبًا. على الرغم من الجهود الناجحة جدًا من قبل جوجل لضمان أن يكون متجر Google Play Store خاليا من البرمجيات الخبيثة، فيمكن لمستخدمي الأندرويد الإستمرار في تثبيت التطبيقات من خلال النقر على الروابط في الرسائل النصية والرسائل الإلكترونية. وبالإضافة إلى ذلك، في العديد من المناطق أصبحت متاجر التطبيقات غير الرسمية عادية “.

يبدو أن نتائج Nokia تتماشى مع تقرير صدر مؤخرا عن شركة جوجل نفسها وجد بأن حسابات Google تميل إلى أن يتم الإستيلاء عليها بشكل أكثر شيوعا بإستخدام الأساليب الإحتيالية. للآسف، البرمجيات الخبيثة هو شيء من شأنه أن يستمر في الوجود، ولكن الشركات التقنية الكبرى مثل جوجل لا تزال تواصل جهودها لتقليل نسبة تعرض المستخدمين لتلك الهجمات الإلكترونية.