حواسيب مكتبية

iMac Pro

كانت هناك في الماضي العديد من الشائعات التي أشارت إلى أن شركة آبل تعتزم إستخدام المعالجات التي تستند على معمارية ARM في حواسيب الماك. لم يتحقق ذلك حتى الآن، ولكن وفقا لأحدث الشائعات، فيبدو أن الحاسب iMac Pro القادم سيكون على الأرجح أول حاسب من شركة آبل يضم معالج يستند على معمارية ARM، ولكن هذا المعالج سيستخدم كمعالج مساعد فقط، وليس كمعالج أساسي.

هذا وفقا للمطورين Steve Troughton-Smith و Johnathan Levin والذين إكتشفوا بعض المعلومات داخل برنامج BridgeOS 2.0 تلمح إلى هذا الإحتمال. على إفتراض أن المعلومات صحيحة، فيمكن شحن الحاسب iMac Pro مع المعالج Apple A10 Fusion بإعتباره معالج مساعد علما أن هذا هو نفسه المعالج المستخدم في الهاتفين iPhone 7 و iPhone 7 Plus.

بعد بحث معمق، إكتشف المطور Guilherme Rambo أيضا أن واحد الإستخدامات المحتملة للمعالج Apple A10 Fusion هو تفعيل الأمر الصوتي ” Hey, Siri “، وهي الميزة التي لطالما كانت مفقودة في المساعد الرقمي Siri على نظام MacOS. والمطور Steve Troughton-Smith أوضح بأن المعالج Apple A10 Fusion سيتيح لشركة آبل التحكم أكثر في نظام MacOS دون إزعاج المستخدمين والمطورين.

آبل أعلنت في الأصل عن الحاسب iMac Pro في وقت سابق من هذا العام، ولكن خلال حدث الكشف عن هذا الجهاز لم يكن هناك ذكر للمعالج Apple A10 Fusion. بدلا من ذلك، قالت لنا شركة آبل بأن هذا الحاسب بإمكانه دعم معالج Intel Xeon يضم ما يصل إلى 18 نواة. عموما، سنتأكد من كل شيء عندما ستقوم شركة آبل بإصدار الحاسب iMac Pro في شهر ديسمبر المقبل.

المصدر.