من هنا وهناك

Apple Store

في كل صفحة منتج وفي نهاية كل حدث، تحب شركة آبل أن تتباهي بأنها شركة صديقة للبيئة وكيف أنها تحترم البيئة عندما يتعلق الأمر بتصنيع تغليف منتجاتها. ومع ذلك، فهي لا تزال تحتاج في بعض الأحيان للمواد الخام والمعادن النادرة.

هذا هو الشيء الذي تريد شركة آبل تغييره، على الأقل وفقا للسيدة Lisa Jackson والتي تشغل منصب نائبة رئيس قسم السياسة والمبادرات الإجتماعية في شركة آبل. ونقت إحدى وكالة الأنباء عن السيدة Lisa Jackson قولها بأن هدف شركة آبل هو أن تصبح في نهاية المطاف قادرة على إنتاج المنتجات ومن المواد المعاد تدويرها والتي تم تجديدها بنسبة 100 في المئة في محاولة للحد من إعتمادها على المواد الخام.

ووفقا للسيدة Lisa Jackson، فقد صرحت بالقول : ” ما إلتزمنا به هو الإعتماد بنسبة 100% على المواد المعاد تدويرها لتصنيع منتجاتها. ونحن نعمل مع السلطات والهيئات المعنية على ذلك. بقدر ما أعرف، نحن الشركة الوحيدة في هذا القطاع التي تحاول القيام بذلك. معظم الناس يتحدثون عن إعادة تدوير الإلكترونيات ولكن المواد ليس بالضرورة أن تكون مستخدمة في الإلكترونيات الجديدة “.

مثلما قلنا، مبادرات آبل إتجاه البيئة هي معروفة جدًا. وقد حصلت الشركة على لقب ” الشركة التقنية الخضراء ” لسنوات عديدة على التوالي، ويبدو أن إنتاج الطاقة الزائدة من مصادر الطاقة المتجددة سيتيح لشركة آبل بيعها لمقدمي الطاقة. متى سنرى هواتف iPhone ولوحيات iPad وحواسيب Mac المصنوعة بالكامل من المواد المعاد تدويرها غير واضح، ولكن هذا مستقبل يستحق أن نتطلع إليه.