هواتف محمولة

iPhone X TrueDepth Face ID

هواتف iPhone الحالية لا تستطيع دعم شبكات الإنترنت الفائقة السرعة والتي تبلغ سرعتها 1 جيجابايت في الثانية، أو بالأحرى لضمان تجربة موحدة على جميع هواتف iPhone، تقوم شركة آبل بكبح قدرات مودمات كوالكوم في بعض وحدات iPhone لتكون مماثلة لقدرات مودمات Intel المستخدمة في بعض الوحدات الأخرى. وبالنسبة لأولئك الذين يتساءلون عن الفرق، فقد قام موقع Booredatwork بنشر مقطع فيديو على اليوتيوب يوضح لنا الإختلافات.

كما ترون في الفيديو أدناه، فإنه يقارن سرعات LTE بين iPhone X و Galaxy Note 8. ومن الواضح جدًا من الفيديو أن الهاتف Galaxy Note 8 هو الأسرع وبفارق كبير، وذلك بفضل حقيقة أنه مزود بمودم من شركة كوالكوم يدعم 1 جيجابايت في الثانية عندما يتعلق الأمر بسرعة الإنترنت. في حين أن الهاتف Galaxy Note 8 لا يمكنه أن يصل في الواقع إلى سرعة 1 جيجابايت في الثانية بسبب العديد من الأسباب مثل التغطية، وعدد الناس في المنطقة والذي يستخدمون نفس الشبكة، والعديد من الأسباب الأخرى، فإنه لا يزال أسرع بكثير من الهاتف iPhone X والذي يستطيع بلوغ سرعة 600 ميغابايت في الثانية في الظروف المثالية.

https://youtu.be/P7FlWve-lZM

ما إذا كان المستخدمين قادرين على الشعور بهذه الإختلافات فهذه قصة مختلفة. إذا كنت تقوم ببعض المهام البسيطة مثل التحقق من البريد الإلكتروني، وتصفح الإنترنت، وإرسال الرسائل الفورية، فهناك إحتمال أن لا تكون الإختلافات واضحة جدًا. ولكن إذا كنت تشاهد الأفلام أو تلعب الألعاب عبر الإنترنت أو تقوم بتحميل الملفات الكبيرة الحجم، فربما قد تشعر بالفرق.

وبنا على ما يقال، فيبدو أن هواتف iPhone القادمة في العام المقبل ستضم مودمات أسرع، ولكن يبقى أن نرى ما إذا كانت تستطيع دعم شبكات الإنترنت الفائقة السرعة التي تبلغ سرعتها 1Gbps أم لا.