هواتف محمولة

Galaxy J5 2017

تبحث الشركات المصنعة للهواتف الذكية دائما عن طرق لتحسين البطاريات في هواتفها الذكية. سواء تعلق الأمر بعمر البطارية على أجهزتها أو مدى سرعة شحنها. أما وقد قلنا ذلك، فقد إتضح الآن أن شركة سامسونج تعمل على بطارية جديدة يمكن أن تؤدي إلى إحداث تغيير كبير على تكنولوجيا البطاريات المستخدمة في الهواتف الذكية.

ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرا، فيبدو أن شركة سامسونج تعمل حاليا على تطوير بطارية جديدة تستند على مادة الجرافين مما سيعطي لهذه البطارية سعة أعلى بنحو 45 في المئة بالمقارنة مع البطاريات المتاحة في السوق اليوم. وبالإضافة إلى أنها توفر سعة أكبر بكثير، فهذه البطاريات الجديدة التي تستند على مادة الجرافيك ستكون قادرة على أن تشحن بسرعة أكبر بكثير بالمقارنة مع البطاريات الحالية، وهذا بفضل قدرة مادة الجرافين على تحريك الكهرباء بشكل أسرع بنحو 140 مرة بالمقارنة مع السيليكون.

ووفقا لشركة سامسونج، فإن البطاريات التي تستخدم هذه التكنولوجيا يمكن أن تشحن بالكامل في غضون 12 دقيقة فقط علما أن البطاريات المستخدمة حاليا في الهواتف الذكية تشحن في غضون ساعة واحدة على الأقل. ومن غير الواضح حتى الآن إلى أي مدى وصلت إليه شركة سامسونج مع هذه التكنولوجيا. زيادة سعة البطاريات وميزة الشحن السريع هي أشياء يتطلع إليها كثيرًا العديد من مستخدمي الهواتف الذكية وأيضا الشركات المصنعة.

يمكن أيضا أن تطبق هذه التكنولوجيا على البطاريات الأخرى، مثل تلك المستخدمة في السيارات الكهربائية. وإذا تم زيادة السعة بنسبة 45 في المئة وتم تسريع عملية شحن السيارات الكهربائية، فهذا يمكن أن يحدث تغييرات هامة على قطاع السيارات الكهربائية أيضًا.

المصدر.