شاشات

iPhone X

استمرت المعركة بين شاشات OLED و شاشات LCD في الهواتف الذكية لسنواتٍ طويلة تفاوتت فيها آراءُ المُستخدمين، فمنهم من فضل الأولى و منهم من فضل الأخيرة. على أية حال، بعد أن قامت Apple أخيراً باستعمال شاشة OLED في هاتفها الرائد iPhone X، بات من الواضح أن الكفية تميل بصورة بارزة لشاشات OLED، و أنها ستحسم المعركة لصالحها على ما يبدو.

آخر التقارير الواردة على شبكة الانترنت، و بناءً على مصادر مطلعة، أكدت أن نسبة الشاشات التي تعمل بتقنيات OLED في الأجهزة الذكية قد تصل إلى حوالي ما مجموعه 30% من الأجهزة التي سيتم إطلاقها في السوق في 2018، و هذا يعني ثلث الأجهزة تقريباً، و من غير المستبعد على ذمة المصادر أن تكون النسبة أعلى من ذلك لو نجحت الشركات في تجاوز مشكلة احتراق البيكسلات بالإضافة إلى رفع الطاقة الإنتاجية لمصنعي هذه الشاشات.

الإنتاجية ستبقى محدودة في النصف الأول من العام القادم لأن شركة سامسونغ ستكون المزود الوحيد لهذه الشاشات، و في النصف الثاني من العام قد تنضم لها المزيد من الشركات مثل LG Display و Japan Display بأبكر حال.