هواتف محمولة

987654

كما تعلمون على الأرجح، معظم الهواتف الذكية المتاحة في السوق اليوم تأتي مع 32GB أو 64GB من الذاكرة الداخلية، على الرغم من أن أقصى ما يمكن الحصول عليه هو 256GB. ومع ذلك، يبدو أن شركة سامسونج تعتزم تغيير ذلك لأنها بدأت الآن عملية الإنتاج الضخم لرقاقة الذاكرة 512GB eUFS.

رقاقة الذاكرة الجديدة 512GB eUFS تأتي بنفس أبعاد رقاقة 256GB الحالية، وهذا ما يعني بأن الشركات المصنعة للهواتف الذكية يمكنها إستخدام رقاقة الذاكرة الجديدة 512GB eUFS من دون الحاجة إلى التأثير على المساحة الداخلية لهواتفها الذكية. جدير بالذكر أن رقاقة الذاكرة الجديدة 512GB eUFS تتألف من 64 طبقة، في حين تتألف رقاقة الذاكرة الحالية eUFS القديمة من 48 طبقة.

رقاقة الذاكرة الجديدة 512GB eUFS تعد بسرعة قراءة تبلغ 860 ميغابايت في الثانية وسرعة كتابة تبلغ 255 ميغابايت في الثانية. هذا يعني أن رقاقة الذاكرة الجديدة تستغرق 6 ثوان لنسخ ملف بحجم 5GB من الرقاقة و 20 ثانية للنسخ إليها. وتعتقد شركة سامسونج بأنه يمكن تخزين 21 ساعة من فيديوهات 4K على هذه الرقاقة الجديدة.

فيما يخص أداء التطبيقات، فإن رقاقة الذاكرة الجديدة تقدم أداء مماثل للجيل السابق بحيث توفر 42 آلف عملية قراءة في الثانية و 40 آلف عملية كتابة في الثانية.

تعتزم شركة سامسونج إستخدام رقاقات الذاكرة الجديدة هذه والمؤلفة من 64 طبقة في الذواكرة التخزينية المتقدمة SSD، وفي بطاقات التخزين أيضا، وليس فقط في الهواتف الذكية. وسيتم زيادة وتيرة إنتاج رقاقة الذاكرة الجديدة، فضلا عن رقاقات الذاكرة القديمة والتي تتألف من 48 طبقة في المستقبل، لذلك نحن نتوقع حصول الهواتف الذكية المتوسطة على المزيد من الذاكرة التخزينية.

المصدر.