هواتف محمولة

Galaxy s8+

كما تعلمون جميعا على الأرجح، فقد قامت شركة سامسونج بإصدار الهاتفين Galaxy S8 و +Galaxy S8 مع مستشعر بصمات الأصابع في الواجهة الخلفية. وبسبب إزالة الزر الرئيسي الفعلي من الواجهة الأمامية لتوفير المزيد من المساحة للشاشة، فقد قامت شركة سامسونج بتضمين مستشعر بصمات الأصابع بجانب الكاميرا الخلفية، وهو المكان الذي أكد العديد من المستخدمين بأنه غير مناسب وغير مريح.

وعلى الرغم من أن شركة سامسونج تعمل على مستشعر بصمات الأصابع المدمج في الشاشة منذ شهر أكتوبر من العام 2016، فهو لا يزال غير جاهز بحيث لن يصل بحلول موعد إصدار الهاتفين Galaxy S9 و +Galaxy S9. ونتيجة لذلك، فقد أوضحت مختلف التسريبات والشائعات التي وردتنا حتى الآن بأن هواتف Galaxy S9 الجديدة، ستضم بدورها مستشعر بصمات الأصابع في الواجهة الخلفية، وبالضبط أسفل الكاميرا. وقد تم الكشف عن ذلك مجددًا من قبل صور ملتقطة من داخل تطبيق Samsung Health.

الصور تعرض لنا عملية قياس معدل ضربات القلب، وتظهر أن الكاميرا لا تزال تضم مستشعر واحد وفلاش LED على الجانب الأيمن، في حين تم تغيير مكان مستشعر بصمات الأصابع. وينبغي أن يكون من السهل كثيرًا الوصول إلى المكان الجديد لمستشعر بصمات الأصابع لأن المكان القديم يؤدي إلى تلطيخ عدسة الكاميرا أثناء محاولة الوصول إليه.

من غير المرجح أن تصل هواتف Galaxy S9 إلى معرض الإلكترونيات الإستهلاكية CES 2018 في مدينة لاس فيغاس الأمريكية أوائل الشهر المقبل، لذلك نحن لا نزال ننتظر موعد الإعلان الرسمي عن هذين الهاتفين من شركة سامسونج.