تطبيقات و برامج

whatsapp

الوكالة الفرنسية للخصوصية المعروفة إختصارًا بإسم CNIL، أمرت WhatsApp مؤخرًا بوقف مشاركة البيانات مع الفيسبوك علما أنها تقوم بذلك لأن هذه الأخيرة هي شركتها الأم. وقد تم منح WhatsApp شهر للإمتثال لأمر CNIL، على الأقل وفقا لإشعار تم نشره على الموقع الرسمي للوكالة.

وبدأت CNIL بالنظر إلى ممارسات WhatsApp المتعلقة بمشاركة البيانات مع الفيسبوك بعد أن أكدت WhatsApp أنها قامت بتحديث شروط الخدمة لإعلام المستخدمين بأنه سيتم مشاركة البيانات الخاصة بهم مع الفيسبوك. وتقول WhatsApp أنها تقوم بمشاركة البيانات مع الفيسبوك لتطوير التدابير الأمنية والإعلانات المستهدفة.

يشير إشعار الوكالة الفرنسية للخصوصية CNIL إلى أنها طلبت مرارًا وتكرارً من WhatsApp تقديم عينة من بيانات المستخدمين الفرنسيين التي تم نقلها إلى الفيسبوك. وردت الشركة بأنها لا تستطيع تقديم العينة إلى CNIL لأنها تقع في الولايات المتحدة الأمريكية وأنها لا تخضع إلا لقوانين الولايات المتحدة الأمريكية.

ووجد تحقيق CNIL أن ادعاء WhatsApp بتحسين التدابير الأمنية من خلال مشاركة البيانات مع الشركة الأم مقبولة وصحيحة، ولكن لا يمكن قبول الإدعاءات التجارية. ويذكر أنه لا توجد وسيلة للمستخدمين لتعطيل هذا دون إزالة التطبيق، وهذا ما ينتهك ” الحريات الأساسية للمستخدمين “، وفقا لـ CNIL.

CNIL ليست أول منظمة في أوروبا التي تنتقد مشاركة WhatsApp لبيانات عملائها مع الفيسبوك. في الواقع، في شهر سبتمبر من العام الماضي، أمرت الحكومة الألمانية شبكة الفيسبوك بوقف جمع البيانات من مستخدمي WhatsApp. ووافقت الفيسبوك على التوقف عن القيام بذلك في المملكة المتحدة أيضا في شهر نوفمبر من العام الماضي.