هواتف محمولة

iPhone X

خاصية Face ID للتعرف على الوجه هي ميزة جديدة جاءت لأول مرة مع الهاتف iPhone X، على الرغم من أنه من المفترض أن تصل لهواتف iPhone المستقبلية، وربما لأجهزة iPad أيضًا، ونحن لا نستبعد إمكانية وصولها لحواسيب Mac كذلك. ومع ذلك، يبدو أن هذه الميزة قد تعرضت لبعض الجدل في الصين، وتم إتهامها بأنها ” عنصرية “.

حدث هذا بعدما إشترى رجل من شنغهاي الهاتف iPhone X لزوجته وإكتشف أنه يمكن فتحه بسهولة من قبل إبنه. وعندما تم الإتصال بشركة آبل، قيل له أنها حادثة معزولة وأنه يمكن أن يكون ذلك بسبب أن زوجته وإبنه متشابهين، وهو في الواقع شيء رأيناه من قبل.

ومع ذلك ليست هذه هي المرة الوحيدة التي يتم فيها خداع Face ID لفتح الهاتف iPhone X من قبل مستخدم آخر غير مصرح له بذلك. ووفقا لتقرير من AsiaOne قبل أسبوع، وقعت امرأة صينية أخرى في حادث مماثل بحيث نجحت زميلتها في فتح iPhone X الخاص بها بإستخدام Face ID. قيل لها من قبل مندوب خدمة العملاء أن ذلك ” مستحيل “، حتى أنها أخذت الهاتف إلى المتجر والشروع في إثبات ذلك لهم.

وقد دفع ذلك بعض وسائل الإعلام لوصف خاصية Face ID بالعنصرية من خلال تلميح هذه الميزة بشكل غير مباشر إلى أن جميع الشعب الصيني متشابه، على الرغم من أننا يجب أن نشير إلى أن أيا من المتضررين لم يدعوا ذلك. ومع ذلك، هذا الأمر يثير مخاوف العديد من المستخدمين الصينيين، فالسيدة Wan على سبيل المثال تقول : ” نحن ننظر إلى الأمر بوجهة نظر كبيرة جدًا. ماذا لو أخذ شخص ما هاتفي وفتحه؟ يمكنه شراء الأشياء من خلال هاتفي والدفع. ليس لدينا أي شعور بالأمان “.

ومن غير الواضح كيف تخطط شركة أبل لمعالجة هذا، ولكن على افتراض أن هذه التقارير صحيحة، فهذا بالتأكيد أمر تحتاج أبل للعمل عليه.