تطبيقات و برامج

haven-hero

سواء كان حاسوبك المحمول يحتوي على معلومات حساسة أم لا، فمن الواضح أن سرقته يولد شعور يرغب الجميع في تجنبه. في حين أن هناك طرق لحماية محتويات حاسوبك المحمول، فليس هناك حقا الكثير مما يمكن القيام به بعد أن يتم سرقته بالفعل، ولكن المسؤول السابق في وكالة الأمن القومي، إدوارد سنودن لديه خطة للمساعدة في ذلك.

قام إدوارد سنودن مؤخرًا بإصدار تطبيق على منصة الأندرويد يدعى Haven، وهو مصمم ليكون بمثابة أداة أمنية للحاسوب المحمول الخاص بك لمنع سرقته فعليا، أو على الأقل سوف يحاول. يخطط هذا التطبيق للقيام بذلك من خلال الإعتماد على المستشعرات الموجودة داخل هاتفك الذكي، مثل الميكروفون، وكاشف الحركة، وكاشف الضوء، والكاميرا، وما إلى ذلك من المستشعرات الأخرى.

هذه المستشعرات ستعمل على مراقبة الغرفة لرصد أية تغييرات، وتسجيل كل ما يحدث. ووفقا للسيد Micah Lee من The Intercept، فقد صرح بالقول : ” هذه كيفية عمل تطبيق Haven. يمكنك قفل الحاسوب المحمول الخاص بك في فندق آمن – وهذه ليست خطوة آمنة في حد ذاتها – ووضع الهاتف المزود بتطبيق Haven الخاص بك فوقه. إذا كان شخص ما يفتح جهازك الآمن في حين كنت بعيدًا، فإن كاشف الضوء في الهاتف الذكي سيكشف تغيير في الإضاءة، والميكروفون قد يسمع تغيير في البيئة الصوتية للمكان، وحتى كلام المهاجم، في حين سيقوم مستشعر التسارع بالكشف عن الحركة إذا حاول المهاجم تحريك الحاسوب المحمول الخاص بك، والكاميرا قد تلتقط صورة لوجه المهاجم “.

ما يعنيه هذا هو أنه إذا قمت بترك الحاسوب المحمول في غرفة وذهبت بعيدًا إلى الحمام أو للحصول على مشروب، فإن التطبيق والهاتف سيعملان على نحو وثيق لتنبيهك عندما يحاول شخص ما محاولة التلاعب بالحاسوب المحمول الخاص بك، مثل سرقة أو تغيير المعلومات الموجودة عليه.

تم وصف التطبيق على النحو التالي : ” Haven يحول أي هاتف أندرويد إلى جهاز لرصد الحركة والصوت والإهتزاز والضوء، ومشاهدة الضيوف غير المتوقعين والمتسللين غير المرغوب فيهم. لقد صممنا Haven للصحفيين المحققين والمدافعين عن حقوق الإنسان، والأشخاص المعرضين لخطر الإختفاء القسري لخلق نوع جديد من الحصانة “.

بالطبع، يمكن إستخدام Haven لأشياء أخرى كذلك، مثل مراقبة طفلك أو مجرد غرفة بشكل عام. أفضل جزء هو أن المعلومات التي تم إلتقاطها من قبل Haven لا يتم إرسالها إلى خوادم الطرف الثالث، وهذا يعني أنه لا ينبغي على المستخدمين القلق بشأن التجسس عليهم.