هواتف محمولة

HTC U11

تفاجأ الجميع عندما إعترفت شركة آبل أنها تقوم بإبطاء هواتف iPhone القديمة عمدًا. في حين أن نية الشركة هي في الواقع إطالة عمر البطارية القديمة على تلك الأجهزة، فقد كان هناك العديد من الأشخاص الذين لم يتقبلوا ذلك بحيث أوضحوا بأن شركة آبل إستخدمت عبارات مضللة مثل إطالة عمر البطارية الكبيرة في السن بدلا من إستبدال البطاريات للأجهزة المتضررة.

ما تفعله شركة آبل هو أنها تقوم بخفض سرعة المعالج على الأجهزة القديمة التي لا تتحمل بطاريتها المنهكة قوة المعالج الأصلية، وذلك من أجل منع حالات الإنطفاء العشوائي للأجهزة. واليوم قامت إثنتين من الشركات المنافسة بإستغلال هذه الأحداث لصالحها.

في الواقع، لقد أوضحت كل من HTC وموتورولا أنها لا تقوم بمثل هذا السلوك مع منتجاتها. وقال المتحدث الرسمي بإسم شركة HTC بوضوح بأن هذا ” ليس شيئا تقوم به ” الشركة، في حين قال المتحدث الرسمي بإسم شركة موتورولا ما يلي : ” نحن لا نقوم بخنق أداء المعالج على أساس البطارية القديمة “. وقد قام موقع The Verge بالتواصل مع كل من Google و Samsung و LG و Sony للتعليق حول هذه المسألة، ولكنه لم يتوصل بأي رد حتى الآن. وبطبيعة الحال، سيكون من المثير للإهتمام معرفة ما إذا كانت آبل ليست هي الشركة الوحيدة التي تقوم بذلك.

المصدر.