أجهزة لوحية

iPad Mini 3 review (3)-970-80 (1)

بعد صدور عدة تقارير تسلط الضوء على هذه الممارسة، أكدت شركة آبل قبل بضعة أسابيع أنها تتعمد إبطاء هواتف iPhone القديمة التي تتضمن بطاريات متدهورة. في حين قيل بأن شركة آبل تقوم بذلك من أجل إجبار العملاء على الترقية إلى هواتفها الذكية الأحدث، فقد قدمت شركة آبل تفسيرًا مختلفًا تماما. ومع ذلك، تلقت شركة آبل الكثير من الإنتقادات مما جعلها تعتذر في نهاية المطاف. وبالتالي، فمن العدل أن نتساءل حول ما إذا كانت شركة آبل تقوم بذلك مع لوحيات iPad القديمة أيضا.

البطاريات المتدهورة لا تكون قادرة على توفير الطاقة بالسرعة التي يحتاجها نظام التشغيل. لذلك إذا كان هناك إرتفاع في معدل إستخدام الطاقة عندما يكون المعالج تحت حمل ثقيل، فقد لا تكون البطارية قادرة على التعاون وهذا ما من شأنه أن يؤدي إلى إيقاف الجهاز بشكل غير متوقع.

حاولت شركة آبل حل هذه المشكلة من خلال جعل نظام iOS يخفض سرعة المعالج على الأجهزة القديمة. وهذا يعني خنق سرعة المعالج لكي لا تصل إلى مستوى من شأنه أن يؤدي إلى الإغلاق المفاجئ لنظام التشغيل بسبب عدم قدرة البطارية على مواكبة قوة المعالج الإفتراضية. وقامت شركة آبل بهذه الخطوة دون أن توضح حقًا للمستخدمين أن هذه الخطوة من شأنها أن تقلل أساسا من أداء هواتف iPhone القديمة. لذلك، تقدمت شركة آبل بإعتذار رسمي لجميع العملاء ووعدت أيضا بتوفير خيار إستبدال البطارية للأجهزة التي هي خارج الضمان مقابل 29$ علما أنها كانت تقوم بهذه العملية مقابل 79$.

هذا في حالة هواتف iPhone القديمة، أما بخصوص مستخدمي لوحيات iPad، فلا ينبغي عليهم القلق لأن شركة آبل أكدت في وثيقة دعم حديثة بعنوان ” بطارية وأداء الآيفون ” أن ميزة إدارة الطاقة هي مخصصة لهواتف iPhone ولا تنطبق على أي منتجات آخرى تابعة لشركة آبل. وما يعنيه هذا هو أن لوحيات iPad وأجهزة آبل الأخرى المزودة بالبطاريات لا يتم إبطاؤها لمنع الإنطفاء العشوائي.

المصدر.