هواتف محمولة

Samsung-Galaxy-S7-Edge

هناك العديد من الأجهزة المقلدة، ومنصة إختبارات الأداء AnTuTu كشفت لنا بأن 2.64 في المئة من النتائج في قاعدة البيانات الخاصة بها تخص الأجهزة المقلدة. لاحظ أننا لا نتحدث هنا عن هاتف واحد مقلد نسخ تصميمه من هاتف آخر، وإنما نتحدث عن العديد من الأجهزة المقلدة التي تباع بإعتبارها الأجهزة الأصلية.

سامسونج هي العلامة التجارية المفضلة لدى الشركات المصنعة للأجهزة المقلدة، فنحو 36.23 في المئة من الهواتف المقلدة كانت تتظاهر بأنها هواتف Galaxy. الهاتف Galaxy S7 Edge لوحده كان يمثل 8 في المئة من كافة الأجهزة المقلدة، ويليه شقيقه الأصغر Galaxy S7. ومن المستغرب أن نرى هواتف سامسونج الذكية الصدفية تحظى بشعبية لدى الشركات المتخصصة في صناعة الأجهزة المقلدة.

هواتف iPhone من شركة آبل تمثل 7.72 في المئة من إجمالي الهواتف المقلدة، وهاتف آبل الأكثر تقليدًا هو iPhone 7 Plus بحيث يحتل المرتبة الخامسة بنسبة 2.67 في المئة. الشركات الأخرى مثل Xiaomi و Oppo و OnePlus و Huawei تأثرت هي الأخرى. فئة ” الهواتف الأخرى ” ضخمة جدًا، فهي تمثل أكثر من 40%.

كما ذكرت منصة AnTuTu، فهذه الهواتف الذكية المقلدة تكون من نوعية متدنية جدًا. ما يقرب من 60% منها تضم المعالجات الرباعية النوى لخفض التكاليف، ونحو 30% فقط منها هي التي تأتي مع المعالجات الثمانية النوى. الشركات المصنعة لهذه الهواتف المقلدة لا تهتم بجودة الشاشات أيضا، فمعظم تلك الهواتف المقلدة تكون مزودة بشاشات بدقة HD أو Full HD في أحسن الأحوال.

المصدر.