من هنا وهناك

tim-cook-malala-yousafzai

أعلنت شركة أبل اليوم أنها تتعاون مع الحائزة على جائزة نوبل للسلام Malala Yousafzai وصندوق الدعم الخاص بها Malala Fund لدعم تعليم الفتيات. وستكون آبل هي أول شريك في هذا الصندوق وسيمكن صندوق الدعم هذا السيدة Malala Yousafzai ومختلف الجهات الفاعلة الأخرى من توسيع جهودها لدعم تعليم الفتيات والدعوة إلى تكافؤ الفرص. وقالت شركة آبل في بيانها الصحفي أن صندوق الدعم Malala Fund يدافع عن ” حق كل فتاة في التعليم الحر والمأمون والجيد “.

ويتوقع صندوق الدعم Malala Fund مضاعفة عدد المنح التي تمنحها شبكة Gulmakai Network الخاصة بها بفضل الدعم الجديد من شركة آبل. وجدير بالذكر أن مساهمة أبل ستساعد صندوق الدعم على تمديد برامج التمويل إلى الهند وأمريكا اللاتينية. والهدف الأولي هو توسيع فرص التعليم الثانوي لأكثر من 000 100 فتاة.

وسيتلقى صندوق الدعم Malala Fund أيضا مساعدة من شركة آبل فيما يخص توسيع نطاق منظمتها باستخدام التكنولوجيا والبحث والمنهج الدراسي لتغيير السياسات اللازمة لمساعدة الفتيات في جميع أنحاء العالم على الالتحاق بالمدارس واستكمال تعليمهن. الرئيس التنفيذي لشركة أبل، السيد Tim Cook هو الآخر سينضم إلى مجلس إدارة صندوق الدعم.

وبخصوص هذا الموضوع، صرحت Malala Yousafzai في بيان رسمي بالقول : ” أنا ممتنة لأن شركة أبل تعرف قيمة الاستثمار في الفتيات وقررت الإنضمام إلى صندوق الدعم Malala Fund للكفاح من أجل ضمان أن تتعلم جميع الفتيات والقيادة دون خوف “. ومن ناحية أخرى، صرح الرئيس التنفيذي لشركة آبل، السيد Tim Cook بالقول : ” Malala مدافعة شجاعة عن المساواة. إنها واحدة من الشخصيات الأكثر إلهاما في عصرنا، ونحن فخورون لمساعدتها على توسيع العمل المهم الذي تقوم به لدعم الفتيات في جميع أنحاء العالم “.