Web

creators-for-change

لدى اليوتيوب الكثير من الأشياء للتعامل معها في الأونة الأخيرة. ومع ذلك، فإن مقاطع الفيديو التي تستغل الأطفال بطريقة ما تمكنت من الهروب من مراقبة الشركة، فضلا عن الجدل الدائر حول سلسلة الفيديوهات التي قام Paul Logan بنشرها مؤخرا على اليوتيوب والتي تم إتهامه فيها بالعنصرية. وقد أعلنت الشركة الآن عن العديد من التغييرات التي سوف تقوم بها للمساعدة في مكافحة كل هذا، وإحدى هذه التغييرات تشمل إنشاء حملة ” الإستثمار في المحتوى الإيجابي “.

أعلنت اليوتيوب في مدونتها الرسمية على شبكة الإنترنت أنها ستقوم بالإستثمار في إنشاء المزيد من المحتوى الإيجابي. وسيكون هذا الإستثمار جزءًا من برنامج ” منشئي المحتوى من أجل التغيير ” والذي تم إطلاقه في العام 2016 للمساعدة في مكافحة الكراهية وتعزيز التسامح. وكتحديث لهذه المبادرة في العام 2018، ستقوم اليوتيوب بإستثمار 5 ملايين دولار أمريكي في إنشاء المحتوى الإيجابي.

ووفقا لليوتيوب، فقد صرحت بالقول : ” سنشرك المزيد من منشئي المحتوى في البرنامج، وتسليح مجتمع اليوتيوب الأوسع بإستخدام أدوات وتعليمات جديدة حول كيفية إحداث التغيير، وتمكين المزيد من الشباب من إستخدام أصواتهم لتشجيع الرسائل الإجتماعية الإيجابية. وفي الأشهر المقبلة، سنعلن عن المستفدين على الصعيد العالمي من منح الإنتاج التي توفرها من خلال هذا الإستثمار المتجدد “.

تحدثت اليوتيوب أيضا عن الكيفية التي نجح بها برنامجها ” Creators for Change ” في إحداث تأثير إيجابي، حيث أعرب الطلاب الذين تم إستطلاع أرائهم في ألمانيا والمملكة المتحدة عن ” زيادة كبيرة ” في الثقة نتيجة لهذه الورش.