Web

Youtube

إستخدام البرامج النصية لتعدين العملات الإفتراضية آخذ في الإزدياد، فهي تمكن أصحاب المواقع من تعدين العملات الرقمية عن طريق إستغلال قوة المعالجة التي توفرها أجهزة الزوار. وقد لجأت بعض المواقع الكبرى مثل The Pirate Bay إلى هذه الطريقة من أجل تعدين العملة الرقمية Monero. لا يتوقع المرء أن يشاهد إعلانات على اليوتيوب تحتوي على نصوص برمجية مخفية لهذا الغرض، ولكن تبين أن بعض الأطراف إستخدمت أكبر منصة لمشاركة الفيديوهات في العالم لتعدين العملة الرقمية Monero.

بدأت التقارير حول رصد برامج مكافحة الفيروسات للبرامج النصية المصممة لتعدين العملات الرقمية على اليوتيوب تطفو على الإنترنت في الأسبوع الماضي. وبما أن المرء لا يتوقع من شركة جوجل أن تخدع العملاء، فقد كان من الواضح أن لا أحد يصدق ذلك.

ومع ذلك، فقد قال باحثون أمنيون في شركة Trend Micro المتخصصة في تطوير برامج مكافحة الفيروسات خلال الأسبوع الماضي أن هذه الإعلانات على موقع اليوتيوب أدت إلى إرتفاع معدل رصد عمليات تعدين العملات الرقمية على شبكة الإنترنت إلى ثلاثة أضعاف. وكشفوا بأن الأشخاص الذين يقفون وراء هذه الإعلانات يسيئون إستخدام نظام عرض الإعلانات Google DoubleClick لعرض الإعلانات الضارة لمستخدمي اليوتيوب في بلدان مثل فرنسا واليابان وإيطاليا وإسبانيا.

ووفقا لأحد الباحثين الأمنيين، فإنهم يستهدفون على الأرجح اليوتيوب لأن المستخدمين يقضون عادة الكثير من الوقت على الموقع. يتواجد المستخدمين على الموقع لفترة طويلة تعد كافية لتعدين العملات الرقمية مثل Monero. وقال ممثل لشركة جوجل في بيان رسمي بأن تعدين العملات الرقمية هو شكل جديد من أشكال إساءة الإستخدام التي تنتهك سياسات الشركة وأنها ترصد هذا بنشاط، وأضاف : ” في هذه الحالة تم حظر الإعلانات في أقل من ساعتين، وأزيلت الجهات الفاعلة بسرعة من منصاتنا “.

لم تذكر شركة جوجل وقت بدء عرض هذه الإعلانات على اليوتيوب ومتى تم إزالتها على الرغم من أن شركة Trend Micro ذكرت بأن العديد من هذه الإعلانات إستمرت في الظهور لمدة أسبوع واحد على الأقل.