إكسسوارات و ملحقات

Apple Showcase

في سوق مكبرات الصوت المتنامي بسرعة، يمكننا أن نقول بأن مكبر الصوت الذكي Apple HomePod وصل في وقت متأخر نوعا ما، على الرغم من أن شركة آبل تعول على جودة الصوت لمساعدتها في إبراز منتجها بين المنافسين. ولكن هل جودة الصوت وحدها كافية لجعل مكبر الصوت الذكي Apple HomePod جذابا للمستخدمين؟ لسوء الحظ يبدو أن ذلك ليس هو الحال بناء على الصورة التي يتم رسمها في الوقت الراهن.

وفقا لملاحظة من موقع 9to5mac، فيبدو أن شركة آبل قد تكون بالغت في تقدير الطلب على مكبر الصوت الذكي Apple HomePod. ويستند هذا على الكيفية التي لم تتغير بها أوقات التسليم، فمتجر آبل الرسمي على شبكة الإنترنت لا يزال يعرض بأن الشركة ستقوم بتسليم الطلبات المسبقة على مكبر الصوت Apple HomePod في اليوم التاسع من شهر فبراير المقبل، وهو أمر غير عادي بالنسبة لمنتجات آبل الجديدة التي تميل إلى أن تباع بسرعة، مما يؤدي إلى تأخير أوقات الشحن.

ومع ذلك، على الرغم من أن الطلبات المسبقة على مكبر الصوت الذكي Apple HomePod بدأت في أواخر الأسبوع الماضي، فيبدو أنه لا يزال لدى شركة آبل الكثير من المخزون. وجدير بالذكر أن ملاحظة موقع 9to5mac تشمل جميع الدول الثلاثة حيث تم إطلاق جهاز Apple HomePod، وكلها تعيش نفس القصة. على أي حال، هذا لا يعني بأن جهاز Apple HomePod يعاني من التخبط، فمن الممكن أن يكون العملاء قد قرروا ببساطة الإنتظار لرؤية وقراءة المراجعات أولا قبل إتخاذ قرار الشراء.

أو ربما ينتظر البعض لإختبار مكبر الصوت الذكي Apple HomePod بأنفسهم في متاجر آبل الفعلية قبل إتخاذ قرار الشراء، وخصوصا إذا علمنا أن غالبية المستهلكين يميلون إلى تجربة مكبرات الصوت قبل الشراء. وفي كلتا الحالتين من السابق لأوانه أن نحكم على مدى نجاح جهاز Apple HomePod في الوقت الراهن، ولكن الآن يبدو أن العملاء ليسوا حريصين في الوقت الراهن.