أجهزة لوحية

ios-11-ipad-pro

على الرغم من أنها شهدت أيامًا أفضل في سوق الأجهزة اللوحية، فإن شركة آبل لا تزال هي المتسيدة لهذا السوق بفارق كبير عن أقرب منافسيها. إحدى المعلومات المقدمة من مؤسسة IDC المتخصصة في بحوث السوق تظهر بأن شركة آبل تمكنت من بيع لوحيات أكثر من كل من سامسونج وأمازون مجتمعتين. وأكدت شركة آبل نفسها في الأسبوع الماضي أنها تمكنت من بيع 43.8 مليون وحدة من لوحيات iPad في العام 2017.

لا تزال شركة آبل هي أكبر بائعة للأجهزة اللوحية في العالم بهامش كبير. لوحيات iPad لا تزال هي الأكثر رواجا في سوق اللوحيات على الصعيد العالمي بالنظر إلى أن الإحصائيات الصادرة من مؤسسة IDC تقول بأن مبيعات سامسونج وأمازون مجتمعتين هي أقل من المبيعات التي حصدتها لوحيات iPad في العام 2017.

وتشير تقديرات IDC إلى أن شركة سامسونج قامت بشحن 24.9 مليون جهاز لوحي في العالم 2017 بينما قامت شركة أمازون بشحن 16.7 مليون وحدة. وعندما تم جمعها، فقد تمكنت كلا الشركتين من بيع 41.6 مليون وحدة، وهو ما يعني عدد أقل بنحو 2.2 مليون وحدة من المبيعات التي حصدتها لوحيات iPad والتي بلغت 43.8 مليون وحدة.

وبالنسبة لشحنات الأجهزة اللوحية التابعة لشركة سامسونج، فقد شهدت إنخفاضا بنسبة 6.4 في المئة بالمقارنة مع العام 2016 عندما تمكنت الشركة من شحن 26.6 مليون وحدة. وشهدت شركة أمازون نموا كبيرًأ، فقد شهدت شحناتها نموًا بنسبة 38 في المئة بالمقارنة مع العام 2016 عندما تمكنت من شحن 12.1 مليون وحدة.

وإذا إستمرت الأمور في التقدم بهذه الطريقة فهناك إحتمال كبير أن تنجح شركة أمازون في تخطي شركة سامسونج والإرتقاء إلى المرتبة الثانية في سوق الأجهزة اللوحية. ومع ذلك، فهي لا تزال بحاجة لوقت طويل قبل أن تنجح في تخطي شركة آبل لتصبح في المرتبة الأولى.

شركة أمازون نجحت بالفعل في تخطي شركة سامسونج لتصبح في المرتبة الثانية في سوق الأجهزة اللوحية في الربع الأخير من العام الماضي بعدما تمكنت من شحن 7.7 مليون وحدة في الوقت الذي تمكنت فيه شركة سامسونج من شحن 7 ملايين وحدة فقط. وشهدت الشركة الكورية الجنوبية إنخفاضا بنسبة 13 في المئة بالمقارنة مع نفس الفترة من العام 2016، في حين نمت شحنات شركة أمازون بنسبة 50.3 في المئة بالمقارنة مع الربع الأخير من العام 2016.