تمت مشاركة بيانات مارك زوكربيرج أيضا في فضيحة الخصوصية الأخيرة

- - Web - 35 مشاهدة

mark zuckerberg Facebook

يشهد الرئيس التنفيذي لشركة الفيسبوك، السيد مارك زوكربيرج أمام الكونغرس الأمريكي بشأن فضيحة إساءة إستخدام بيانات المستخدمين من قبل بعض الشركات مثل Cambridge Analytica. وإتضح منذ وقت ليس ببعيد أن المعلومات الشخصية لأكثر من 87 مليون مستخدم على الفيسبوك تمت مشاركتها بشكل غير صحيح مع Cambridge Analytica وأن هذه الشركة إستخدمت تلك البيانات لهندسة الحملات السياسية في المستقبل. وإعتذرت شركة الفيسبوك عن فضيحة إساءة إستخدام البيانات ووعدت بالمزيد من الإجراءات لمنع حدوث ذلك في المستقبل. وكجزء من شهادته أمام الكونغرس الأمريكي كشف السيد مارك زوكربيرج أيضا بأن بياناته الشخصية تمت مشاركتها بشكل غير صحيح مع Cambridge Analytica.

في شهادته أمام الكونغرس، كشف مارك زوكربيرج بأنه كان من بين 87 مليون مستخدم في الفيسبوك الذين تمت مشاركة معلوماتهم الشخصية بشكل غير لائق مع Cambridge Analytica. لقد كان إعترافًا صارخًا بالنظر إلى أنه من بين جميع الأشخاص، تتوقعون أن الشخص الذي شارك في تأسيس الفيسبوك وإدارتها حتى يومنا هذا سيكون قادرًا على حماية بياناته الشخصية على الفيسبوك ومنع الأطراف التي تريد إستغلالها تماما.

دافع مارك زوكربيرج مرارًا وتكرارًا عن ممارسات الخصوصية في الفيسبوك، مشيرًا إلى أن المستخدمين يتحكمون في بياناتهم ويتم منحهم دائمًا خيار تحديد ما يرغبون في مشاركته مع الأشخاص في شبكتهم.

ومع ذلك، عندما سئل عما إذا كانت بياناته الخاصة قد تم مشاركتها بشكل غير صحيح في فضيحة إساءة استخدام البيانات هذه، قال مارك زوكربيرج ” نعم “، ولكنه لم يدخل في أي تفاصيل أخرى حول ما تم مشاركته بالضبط مع Cambridge Analytica.

 

شاب من المغرب يعشق التدوين الالكتروني وعاشق للتقنية بصفة عامة ومتابع لكل شئ له علاقة بالتكنولوجيا