الهاتف Galaxy S10 قد يضم مستشعر بصمات الأصابع في الشاشة

- - هواتف محمولة - 36 مشاهدة

Galaxy S9+

رأينا في الفترة الماضية العديد من الشائعات المتناقضة حول ما إذا كان الهاتف Galaxy Note 9 الذي سيصل في النصف الثاني من هذا العام سيضم مستشعر بصمات الأصابع في الشاشة. ومع ذلك، غالبية تلك الشائعات لمحت إلى أن خليفة الهاتف Galaxy Note 8 لن يضم على الأرجح مستشعر بصمات الأصابع في الشاشة، لذلك إنتقلت مطحنة الشائعات إلى Galaxy S10.

مستشعرات بصمات الأصابع المدمجة في الشاشات تعمل فقط مع شاشات OLED لأنها تعتمد على القراءة البصرية. وسامسونج هي الملك عندما يتعلق الأمر بشاشات OLED المصممة للهواتف الذكية. ومع ذلك، فقد أوضحت الشائعات بأن شركة سامسونج تعمل على مستشعر بصمات الأصابع الذي يستند على تكنولوجيا الأمواج فوق الصوتية بدلا من مستشعر بصمات الأصابع الضوئي.

مزايا مثل هذا المستشعر هي تحسين الدقة نظرًا إلى أنه يقوم بإلتقاط صورة ثلاثية الأبعاد لبصمة إصبعك علما أن المستشعرات الأخرى تعد ثنائية الأبعاد فقط. ومع ذلك، فإنه من الصعب تصنيع مستشعرات بصمات الأصابع التي تعتمد على تكنولوجيا الأمواج فوق الصوتية، ناهيك عن تكاليف التصنيع.

كانت شركة كوالكوم تعمل على مستشعر بصمات الأصابع الذي يستند على تكنولوجيا الأمواج فوق الصوتية قبل عدة سنوات، ولكننا لم نرى هذا المستشعر حتى الآن في أي هاتف ذكي موجه للمستهلكين. وقامت شركة Vivo بتجربة هذه التكنولوجيا مع شركة كوالكوم، ولكنها قررت في نهاية المطاف إستخدام المستشعر المطور من قبل شركة Synaptics في الهاتف Vivo X21 UD.