وحدات تخزين

intel-ssd-dc-p4500

قامت شركة Intel اليوم بالكشف عن ما تطلق عليه إسم ” ذاكرة SSD التخزينية الأكثر كثافة في العالم “. بينما كانت ذواكر SSD التخزينية موجودة في السوق منذ سنوات، فإن التصميم المعتمد في ذاكرة Intel التخزينية الجديدة ليس فريدًا فحسب، بل إنه يمكن شركة Intel أيضًا من تضمين كمية كبيرة من الذاكرة التخزينية في جهاز بحجم مسطرة 12 إنش تقريبًا. أول ذاكرة تخزينية على شكل مسطرة من شركة Intel تمتاز بسعة 32 تيرابايت.

إنها الذاكرة التخزينية الأكثر كثافة التي نجحت شركة Intel في إنشائها حتى الآن. لقد تم تصنيع هذه الذاكرة التخزينية الجديدة بإستخدام تكنولوجيا 3D NAND التابعة للشركة والتي تعمل على تكديس خلايا الذاكرة فوق بعضها البعض في طبقات رقيقة جدًا.

تم الكشف عن هذا التصميم للذواكر التخزينية SSD من شركة Intel لأول مرة في العام الماضي. تم تطوير هذا النوع من الذواكر التخزينية بهدف توفير أكبر قدر ممكن من المساحة التخزينية مع ضمان الكفاءة الحرارية المثلى. هذا التصميم مخصص للخوادم مع العلم بأن مراكز البيانات تستبدل بسرعة الذواكر التخزينية HDD التي تتطلب أنظمة تبريد مكلفة للحفاظ على سلاسة عملها، وتهدف شركة Intel إلى الإستفادة من ذلك بهذا المنتج الجديد.

يمكن وضع 32 وحدة من الذاكرة التخزينية الجديدة من شركة Intel بجانب بعضها البعض في مراكز البيانات. وبالمقارنة مع ذواكرة HDD التخزينية التقليدية، فإن ذواكر SSD التخزينية تحتاج إلى نصف تدفق الهواء للحفاظ على البرودة، على الأقل وفقا لشركة Intel. عند مقارنتها مع ذواكر HDD، فهي لا تتطلب سوى عشر الطاقة وثلث المساحة.

المصدر.