هواتف محمولة

iphone-x-outside

تعد الشاشات الموجودة في هواتفنا الذكية واحدة من أكبر العوامل التي تؤدي إلى إستنزاف عمر البطارية. ولكن مع إنتقال المزيد من الشركات المصنعة للهواتف الذكية إلى شاشات OLED التي تستخدم طاقة أقل نظرًا لكونها لا تستخدم الإضاءة الخلفية، فإننا نشهد تحسنًا في هذا الجانب. ومع ذلك، يبدو أن لدى شركة آبل خطط لإتخاذ خطوة أخرى إلى الأمام.

ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من مؤسسة IHS Markit المتخصصة في بحوث السوق، فهي تعتقد بأن شركة آبل ستقوم بالإنتقال من إستخدام تكنولوجيا LTPS TFT المستخدمة بشكل شائع في إنتاج شاشات AMOLED، إلى إستخدام تكنولوجيا LTPO والتي من الناحية النظرية يمكن أن تقلل من إستهلاك الطاقة بنسبة تتراوح بين 5% و 15%.

يشير كاتب التقرير إلى أن شركة آبل لديها بالفعل ثلاث براءات إختراع تتعلق بهذه التكنولوجيا. وبالنسبة إلى السبب وراء إحتمال قيام شركة آبل بهذا الأمر بنفسها بدلا من العمل مع شركات أخرى مثل سامسونج و LG، فقد ذكرت مؤسسة IHS Markit العديد من الأسباب.

في البداية، يشير التقرير إلى أن ذلك سيسمح لشركة آبل بتقليص تكلفة المكونات والتكنولوجيا، كما أن ذلك سيعطيها مزيدًا من التحكم في سلسلة التوريد وعملية التصنيع بصفة عامة، ويمكنها أيضا إستخدام التكنولوجيا بشكل أفضل في منتجاتها الخاصة. ومع ذلك، فمن غير الواضح ما إذا كنا سنرى آبل تبدأ في إستخدام هذه التكنولوجيا في منتجاتها، ولكن هناك تحديات تكنولوجية تحتاج شركة آبل إلى التغلب عليها أولاً قبل أن تتمكن الشركة من إنتاج هذه التكنولوجيا بكميات كبيرة، لذلك لا تتحمس كثيرًا الآن.