المشرعين الأمريكيين يريدون معرفة خطط جوجل إذا كانت ترغب في العودة إلى الصين

- - هواتف محمولة - 2 مشاهدة

Google Company

كشف تقرير صدر في الشهر الماضي أن شركة جوجل تخطط للعودة إلى الصين من خلال إطلاق محرك بحث جديد يتوافق بشكل أساسي مع سياسات الرقابة في البلاد. يبدو الآن أن المشرعين الأمريكيين لديهم فضول فيما تعتزم شركة جوجل القيام به عندما تعود إلى الصين، وما إذا كانت الشركة ستلتزم بسياسات الصين أم لا.

ووفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من وكالة الأنباء رويترز، فيبدو أن مجموعة تتألف من 16 مشرعًا أمريكيًا تريد إستجواب شركة Alphabet والتي تعد الشركة الأم لشركة جوجل بشأن خططها في الصين. في الواقع، هذه المجموعة تريد معرفة ما إذا كانت شركة جوجل ستتمكن من حماية سلامة مستخدميها إذا سمحت الصين لها بالعمل في البلد مجددًا، وهذا سيأتي من دون أدنى شك بشروط معينة.

لكن جوجل ذكرت في السابق أنها ” ليست قريبة ” من إعادة إطلاق محرك البحث الخاص بها في الصين، ولكنها لم تنكر حقيقة أن هذه فكرة تستكشفها منذ فترة، على الرغم من أن ذلك ليس بالضرورة تأكيدًا على أنها ستستمر في ذلك. ومن غير المستغرب أن نجد شركة جوجل مهتمة بالدخول من جديد إلى السوق الصيني نظرًا للعدد الهائل من المستخدمين الذين يتوجهون للبدائل المنافسة.

في الوقت نفسه، تسببت قوانين الرقابة في الصين في كثير من الجدل في الماضي، ومؤخرًا سمعنا بأن الموظفين في شركة جوجل لم يكونوا مسرورين للغاية بشأن خطط الشركة وإحتجوا ضدها داخليًا.

المصدر.

 

مواضيع: