إختبارات الأداء توضح أن المعالج Apple A12 Bionic يوفر أداء مقارب لأداء معالجات الحواسيب

- - هواتف محمولة - 0 مشاهدة

Apple A12 Bionic

غالبًا ما توصف هواتفنا الذكية على أنها حواسيب قوية يمكن وضعها في جيوبنا، ولكن على الرغم من شعبية الهواتف الذكية، إلا أن الحواسيب المزودة بمعالجات ARM ليست شائعة كما قد يظن البعض. ومع ذلك، مزايا الأجهزة المزودة بمعالجات ARM واضحة وهذا هو السبب في أن هناك شائعات تقول بأن شركة آبل تخطط للإنتقال لإستخدام معالجات ARM في الحواسيب الخاصة بها.

يبدو أن إنتقال شركة آبل للإعتماد على معالجات ARM في حواسيبها قد لا يكون بعيدًا جدًا، على الأقل وفقا لموقع AnandTech الذي قام مؤخرًا بإجراء مراجعة للهاتفين iPhone XS و iPhone XS Max، ووجد بناءً على إختباراته أن المعالج Apple A12 Bionic الجديد في هواتف آبل الجديدة يوفر أداء مقارب لأداء المعالجات المستخدمة في الحواسيب المكتبية.

ووفقا لما ذكره Andrei Frumusanu من موقع AnandTech، فإن ” ما يثير الدهشة هو مدى إقتراب أداء المعالجين Apple A11 Bionic و Apple A12 Bionic من معالجات الحواسيب المكتبية الحالية. لم تتح لي الفرصة لإدارة الأمور بطريقة أكثر قابلية للمقارنة، ولكن مع إستخدام خادمنا، نرى أن Apple A12 Bionic يتفوق على المعالج Skylake في إختبار النواة الواحدة “.

هذا لا يعني بأنه يمكن للمعالج Apple A12 Bionic تشغيل حاسوب شخصي أو جيد بقدر معالجات الحواسيب المكتبية. يعترف Andrei Frumusanu أن هذه الإختبارات غير قابلة للمقارنة، لأن هناك عوامل أخرى يجب أخذها بعين الإعتبار. ومع ذلك، إستنادًا إلى الأرقام، فيبدو أن مفهوم حواسيب MacBook المزودة بمعالجات ARM ليس بعيدًا جدًا.

 

شاب من المغرب يعشق التدوين الالكتروني وعاشق للتقنية بصفة عامة ومتابع لكل شئ له علاقة بالتكنولوجيا