التعريفات الجمركية الجديدة قد تجعل أجهزة الألعاب المنزلية القادمة أغلى بنسبة 25% في الولايات المتحدة

- - ألعاب إلكترونية - 113 مشاهدة

xbox playstation

نظرًا للحرب التجارية المستمرة مع الصين، نشر المكتب التجاري للولايات المتحدة الأمريكية قائمة بفئات البضائع التي يمكن أن تشهد رسومها الجمركية إرتفاعًا قد يصل إلى 25 في المئة. ومن المتوقع أن تٌطبق هذه الرسوم الجمركية الجديدة على البضائع المستوردة من الصين، والتي ستغطي ” أجهزة الألعاب المنزلية والحواسيب “.

نعم، هذا يعني أن الأجيال المقبلة من أجهزة الألعاب المنزلية ستكون أغلى بنسبة 25 في المئة مما كنا نظن سابقًا. ومع ذلك، يبقى أن نرى ما إذا كانت الشركات مثل مايكروسوفت و Sony و Nintendo على إستعداد لخفض هوامش الربح لدرجة لا تؤثر فيها الرسوم الجمركية المرتفعة الجديدة على جيوب المستهلكين، ولكن تم الإشارة إلى أنه يتم في غالب الأحيان بيع أجهزة الألعاب المنزلية مع خسارة.

وتتكبد الشركات بعض الخسائر في كل وحدة مباعة من أجل إقناع المستهلكين لشراء أجهزتها، وتحقيق الشركة الأرباح بعد ذلك من خلال بيع الإشتراكات والألعاب. وقد تأكد أن جميع الشركات الرائدة في مجال صناعة أجهزة الألعاب المنزلية تعمل على أجهزة جديدة. وقامت شركة Sony مؤخرًا فقط بإستعراض قدرات جهاز Playstation 5، على الرغم من أنه من غير المتوقع أن يصدر هذا الجهاز حتى العام المقبل على أقل تقدير.

وقد سبق أن ترددت شائعات مفادها أن جهاز Playstation 5 قد يكون أغلى من Playstation 4 Pro الحالي. ولم تكشف لنا شركة Sony عن الأسعار بعد، ولكن الشركة ذكرت أن سعره سيكون ” جذابًا “.

 

شاب من المغرب يعشق التدوين الالكتروني وعاشق للتقنية بصفة عامة ومتابع لكل شئ له علاقة بالتكنولوجيا