ARM تكشف عن نواة Cortex-A77 ومعالج الرسوميات Mali-G77 من أجل المعالجات المحمولة القادمة

- - هواتف محمولة - 294 مشاهدة

Mediatek Soc

قامت شركة ARM اليوم بكشف النقاب رسميًا عن نواة Cortex-A77 الجديدة ومعالج الرسوميات الجديد Mali-G77. وتجدر الإشارة إلى أن معالج الرسوميات الجديد يمثل صفقة كبيرة لأنه يتخلى عن معمارية Bifrost ويتحول إلى معمارية Valhall. وبالنسبة لنواة Cortex-A77 الجديدة، فهي تعتبر بمثابة نسخة محسنة من نواة Cortex-A76 الحالية المصممة لعمليات التصنيع 7 نانومتر المتقدمة.

Mali-G77

تم الإعلان عن معمارية Bifrost في العام 2016 مع معالج الرسوميات Mali-G71. أما بخصوص معمارية Valhall الجديدة، فهي تأتي بتصميم جديد مما يسمح لمعالج الرسوميات الجديد Mali-G77 بتحسين الكفاءة في إستهلاك الطاقة بنسبة 30%، وتحسين الأداء بنسبة 30% كذلك، فضلا عن تحسين مهام التعلم الآلي بنسبة 60 في المئة.

ما يعنيه هذا هو أن معالجات 2019 و 2020 التي ستستخدم معالج الرسوميات Mali-G77 يمكن أن تتوقع زيادة هائلة في الأداء بنسبة 40 في المئة، على الرغم من تحقيق مكاسب ضئيلة من عملية التصنيع 7 نانومتر المحسنة.

Cortex-A77

تعتمد نواة Cortex-A77 الجديدة على تصميم نواة Cortex-A76 الحالية، ولكنها تعد بتحسين الأداء بنسبة 20 في المئة بإستخدام نفس التردد.

ومع ذلك، تضيف النواة الجديدة أربعة وحدات حسابية ALU، مما يزيد من سرعة التنفيذ بنسبة تصل إلى 50 في المئة. ويمكن لهذه النواة القيام بعمليات بسيطة مثل الجمع والطرح في دورة واحدة، وقد تم تحسينها للقيام بعمليات معقدة في دورتين إلى ثلاث دورات مع العلم بأن النواة القديمة تحتاج إلى أربع دورات.

حسنت شركة ARM كذلك دقة التنبؤ وقامت بإضافة منفذ ثاني للتنبؤ، مما سيساعد على تغذية البيانات إلى الوحدات الحسابية ALU الجديدة في أسرع وقت ممكن. تم إضافة أنبوب AES ثانٍ لتسريع التشفير وفك التشفير.

بإختصار، ستشهد المعالجات التي تستند على تصاميم ARM للرسوميات، بما في ذلك معالجات Exynos و HiSilicon Kirin و MediaTek Helio على سبيل المثال لا الحصر، مكاسب كبيرة. وسوف تحصل شركة Qualcomm التي تستخدم أنوية ARM فقط على تحسن طفيف لأن الشركة تقوم بإنشاء معالجات الرسوميات الخاصة بها تحت العلامة التجارية Adreno.

المصدر.